مزور وبلطجي.. تهم جديدة في سجل أكثر الرؤساء كذبًا بالعالم

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
بعد أن كشفت شبكة "سي.إن.إن" الأمريكية عن عدد المرات التي كذب فيها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منذ توليه رئاسة الولايات المتحدة حتى الآن والتي بلغت رقمًا مذهلًا وقياسيًا من البيانات والتصريحات والأقوال الكاذبة بما يتجاوز الـ 3 آلاف كذبة، تضاف للرئيس الأمريكي تهمة جديدة غاية في الغرابة على الرؤساء وهي التزوير.

وكشف هارولد بورنشتاين طبيب ترامب، عن شي يتجاوز سمعة الكذب الذي يحترفه الرئيس المثير للجدل والذي يكذب حوالي 6 مرات في اليوم الواحد، ما يجعله الرئيس الأمريكي الأكثر كذبًا، إلى ما هو أخطر وهو التزوير في البيانات والتلاعب بالحماهير.

قال الطبيب بورنشتاين بعد أن فاض به الكيل من أعمال رئيسه، إن الخطاب الطبي الذي نشرته الحملة الانتخابية لترامب في عام 2015، والذي يعلن أن ترامب سيكون "الشخص الأوفر صحة على الإطلاق الذي ينتخب للرئاسة" هو خطاب كتبه المرشح بنفسه، وليس خطابًا كتبه طبيب، مايعني تزوير مايعرفه الأطباء.

وقال بورنشتاين لشبكة (سي.إن.إن.) التلفزيونية "أملى ترامب هذا الخطاب بالكامل، أنا لم أكتب ذلك الخطاب".

وأكد بورنشتاين هذه الرواية في مقابلة لاحقة مع شبكة (إن.بي.سي. نيوز)، فيما لم يعلق البيت الأبيض على تلك التصريحات.

وأفاد الخطاب الذي وقعه بورنشتاين، الذي قال إنه يعالج ترامب منذ عام 1980، بأنه "أجري للسيد ترامب فحص طبي كامل حديث ولم يظهر سوى نتائج إيجابية".

وأورد الخطاب تفاصيل عن صحة ترامب جاء فيها: ضغط الدم لديه 65/110، ونتائج المختبر كانت ممتازة على نحو مذهل، وقوته البدنية وقدرته على التحمل غير عادية، يمكنني أن أقرر على نحو لا لبس فيه بأن السيد ترامب إذا انتخب سيكون أوفر الأشخاص صحة ينتخب إلى الرئاسة على الإطلاق.

وأضاف ترامب جريمة أخرى لسلسلة أفعاله وربما هي السبب في تصريحات الطبيب بورنشتاين، والتي كانت في اتهامات لكيث شيلر الحارس الشخصي السابق لترامب، الذي هاجم مكتب الطبيب ليأخذ سجلات ترامب الطبية بعد انتخابه رئيسا، وهو ما يظهر نمطًا واضحًا في البلطجة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق