مجلس الشيوخ يطلب شركات التواصل للشهادة بشأن المحتوى المتطرف

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قالت لجنة بمجلس الشيوخ الأمريكي في بيان صدر اليوم إن ، وفيس بوك، وتويتر ستدلي بشهادتها الأسبوع المقبل أمامها بشأن الجهود التي تبذلها شركات وسائل الإعلام الاجتماعي لإزالة المحتوى العنيف من المنصات على الإنترنت.

وتأتي جلسة الاستماع الخاصة بلجنة التجارة في مجلس الشيوخ المقررة في 18 سبتمبر الجاري في أعقاب القلق المتزايد في الكونجرس بشأن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي من قِبل أشخاص يرتكبون عمليات إطلاق النار الجماعية، وغيرها من أعمال العنف.

جوجل يساعد المستخدم في اختيار مواد الترفيه

وقالت اللجنة، إن الجلسة ستبحث انتشار التطرف عبر الإنترنت واستكشاف فعالية جهود الشركات لإزالة المحتوى العنيف من المنصات الإلكترونية. وسيناقش الشهود مدى تعاون شركات التقنية مع جهات إنفاذ القانون عند تحديد محتوى عنيف أو تهديدي، وعمليات إزالة هذا المحتوى”.

ومن المقرر أن يدلي بشهادته كل من (مونيكا بيكيرت) – رئيسة إدارة السياسة العالمية لدى ، ومدير السياسة العامة لدى تويتر (نيك بيكلز)، والمدير العالمي لسياسة المعلومات لدى جوجل (ديريك سليتر).

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق