اكتشاف جديد.. البحيرات على قمر زحل عبارة عن بؤر انفجارات

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

 قمر كوكب زحل المسمى بـ"تيتان" من الأجسام الفضائية التى يمكن أن يكون عليها حياة، حيث إنه الجسم الوحيد في نظامنا الشمسي بخلاف الأرض المعروف بوجود سائل ثابت على سطحه، والذى اكتشف الخبراء فى ناسا أن البحيرات التى توجد عليه ليست ناتجة عن ذوبان الصخور من الميثان ولكنها بمثابة بؤر انفجارات ناجمة عن ارتفاع درجة حرارة النيتروجين.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، اقترح الخبراء نظرية قديمة التي تشكلت فيها البحيرات بواسطة الميثان السائل الذي يذيب الصخرة أدناه، ولكن الأمر اختلف بعد أن تلقى العلماء بيانات جديدة من مركبة مدار زحل "كاسينى"، وهي مهمة يديرها مختبر الدفع النفاث التابع لناسا في باسادينا بكاليفورنيا.

ويقدم عملهم سيناريو جديدًا لشرح السبب في أن بعض البحيرات المليئة بالميثان محاطة بحافات شديدة الارتفاع يصل ارتفاعها إلى مئات الأقدام، حيث يحول النموذج البديل الجديد الفكرة السابقة تماما، فهو يقترح وجود جيوبًا من النيتروجين السائل في قشرة تيتان، تتحول إلى غاز متفجر ينفجر في الحفر، ثم يملؤها الميثان السائل.

وهذا يفسر ظهور بعض البحيرات الأصغر قرب القطب الشمالي لتيتان، مثل وينيبيج لاكوس في التصوير بالرادار، والتى لها حواف شديدة الانحدار، وكان من الصعب شرح هذه الحافات مع النموذج السابق الذي أشار إلى أن الثقوب تم إنشاؤها عن طريق تدفق السوائل.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق