أخبار عاجلة
رسميًا: سيتم وقف دعم لعبة CrossfireX -

شركة بارلر تخفض عدد الموظفين بنسبة 75% خلال الفترة الأخيرة

شركة بارلر تخفض عدد الموظفين بنسبة 75% خلال الفترة الأخيرة
شركة بارلر تخفض عدد الموظفين بنسبة 75% خلال الفترة الأخيرة

أفاد تقرير جديد أن الشركة الأم Parlement Technologies المالكة لمنصة التواصل الاجتماعي بارلر "Parler"، قد خفضت "غالبية" موظفيها في الأسابيع الأخيرة، حيث ذكرت صحيفة The Verge أن الشركة قد خفضت ما يقرب من 75 % من الموظفين، بما في ذلك العديد من المديرين التنفيذيين، في الأسابيع الأخيرة مع بقاء "حوالي 20" عاملاً بين كلا الكيانين في نهاية عام 2022.

لم يرد بارلر على الفور على طلب للتعليق على عمليات التسريح أو عدد الموظفين المتبقين، ويبدو أن تسريح العمال يتزامن تقريبًا مع الصعوبات الأخرى التي تواجه تطبيق وسائل التواصل الاجتماعي "حرية التعبير"، أبرم مغني الراب المعروف سابقًا باسم  Kanye West، صفقة لشراء الخدمة مقابل مبلغ لم يكشف عنه في أكتوبر، أعلنت شركة Parlement Technologies في ديسمبر، أن الصفقة قد تم إيقافها، حيث ادعى مندوب Parler  أن القرار قد تم اتخاذه في منتصف نوفمبر بسبب "صعوبات العمل المستمرة" التي تواجهها، وبدأت عمليات التسريح بعد فترة وجيزة، في نهاية نوفمبر، حسب تقرير The Verge الآن.

تم إطلاق Parler في الأصل في عام 2018، لكنه برز في عام حيث أعلن العديد من الجمهوريين البارزين أنهم تركوا تويتر لصالح  Parler، وصف التطبيق نفسه بأنه شبكة اجتماعية "حرية التعبير" التي تجنبت "الرقابة" على منصات وسائل التواصل الاجتماعي السائدة مثل تويتر، و اكتسب شعبية كبديل مجاني له القليل من القواعد أو سياسات الاعتدال.

تغير ذلك بعد السادس يناير ، عندما قطعت أمازون وآبل وجوجل التطبيق من خدماتهم بسبب عدم قدرة الشركة على مواجهة التهديدات العنيفة على النظام الأساسي، ثم عاد التطبيق في النهاية إلى متاجر تطبيقات Apple و Google بعد إجراء تغييرات جوهرية على ممارسات الإشراف على المحتوى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى منظم العمل في أمريكا: شركة أبل انتهكت حقوق الموظفين بقواعد العمل المقيدة