تقرير: الفتاة مخترقة Capital One سرقت بيانات من 30 شركة أخرى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

كشف تقرير أن فتاة تبلغ من العمر 33 عاما تمكنت من الوصول إلى البيانات الشخصية لأكثر من 100 مليون عميل، فى انتهاك كبير للعملاق المالى ومصدر البطاقة الائتمانية Capital One، يُعتقد أنها سرقت بيانات من أكثر من 30 شركة أخرى.

ووفقًا لـ ZDNet التى استعرضت وثائق المحكمة: "كانت سرقة الفتاة التى تعرف بـ Paige A. Thompson لبيانات Capital One جزءًا واحدًا فقط من سلوكها الإجرامى".

وقال التقرير "السيرفرات التى تم العثور عليها فى غرفة نوم تومسون أثناء البحث عن سكنها، لا تشمل فقط البيانات المسروقة من كابيتال وان، ولكن أيضًا مساحات كبيرة من التيرابايت المتعددة من البيانات من أكثر من 30 شركة ومؤسسة تعليمية وكيانات أخرى".

إلا أن وثائق المحكمة لم تدرج اسم 30 شركة يعتقد أن طومسون، التى تتعامل تحت الأسم الكودى erratic قد اخترقتها، وتزعم بعض التقارير أن Unicredit وFord وجامعة ولاية ميشيغان قد يكونون من بين الذين تم اختراقهم.

وبحسب ما ورد اقتحمت طومسون، وهى مهندسة سابق فى شركة أمازون، خوادم AWS التابعة لـ Capital One وأكثر من 30 شركة إضافية، وقد أقرت Capital One ومقرها فرجينيا، سابع أكبر بنك فى الولايات المتحدة، الاختراق فى أواخر الشهر الماضى.

وقال كابيتال وان وهو مصدر رئيسى لبطاقة الائتمان فى الولايات المتحدة وتدير أيضا مصارف التجزئة:" حدثت الجريمة الفعلية فى 22-23 مارس من هذا العام وبالنسبة لـ 140،000 فرد، شمل الإختراق أرقام التأمين الاجتماعى، فى حين أن أرقام الحسابات البنكية المرتبطة بها تصل إلى 80 ألف شخص.

وقالت الشركة فى بيان "كابيتال وان حددت على الفور ثغرة التكوين التى استغلها هذا الشخص وبدأ على الفور العمل مع تطبيق القانون الاتحادى." أثر تسرب البيانات على حوالى 100 مليون شخص فى الولايات المتحدة وحوالى 6 ملايين فى كندا، وقال ريتشارد دى فيربانك، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لشركة كابيتال وان: "أعتذر بصدق عن القلق المفهوم الذى يجب أن تسببه هذه الحادثة للمتضررين، وأنا ملتزم بجعلها صحيحة".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق