استجواب بشأن شركات استحوذت عليها للكشف عن الاحتكار

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

يراقب المنظمون الأمريكيون، الذين يحققون فى انتهاكات محتملة لفيس بوك لقوانين الاحتكار، تاريخ الشركة عن كثب فى عمليات الاستحواذ.

ووفقًا لتقرير نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال"، يحاول المحققون فى لجنة التجارة الفيدرالية (FTC) الاتصال بمؤسسى الشركات التى اشترتها على مر السنين والتواصل معهم للحصول على بعض المعلومات المتعلقة بالصفقة.

وهذه التحركات هى علامة على أن التحقيق الذى أجرته FTC فى ما إذا كان فيس بوك قد انتهك قوانين مكافحة الاحتكار سوف يستكشف كيف استحوذ عملاق شبكات التواصل الاجتماعى فى Silicon Valley على شركات أخرى لوقف أى تنافس محتمل.

وذكرت "وول ستريت جورنال" ، نقلاً عن أشخاص غير محددين على دراية بالأمر، أن لجنة التجارة الفيدرالية "تدرس استحواذات عملاق وسائل التواصل الاجتماعى لتحديد ما إذا كانوا جزءًا من حملة للاقتناص من منافسين محتملين قبل أن يصبحوا تهديدًا لعملاق التواصل وشركاته".

وليس من الواضح أى من مؤسسى الشركات التى اتصلت بها FTC - ولكن لدى فيس بوك تاريخ طويل فى شراء الشركات الناشئة التى تعمل فى مجالات مماثلة لها.

يذكر أن فى يونيو ، فتحت FTC تحقيقاتها لمكافحة الاحتكار ضد فيس بوك، وأعلنت الشركة عن وجود تلك التحقيقات لأول مرة خلال الكشف عن أرباحها فى الربع الثانى فى أواخر يوليو. وقالت الشركة :"فى يونيو 2019 ، أبلغتنا لجنة التجارة الفيدرالية أنها فتحت تحقيقًا لمكافحة الاحتكار لشركتنا فى مجالات الشبكات الاجتماعية أو خدمات الوسائط الاجتماعية ، والإعلانات الرقمية ، و الهاتف المحمول أو عبر الإنترنت".

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق