تقرير: آبل تهيمن على سوق الساعات الذكية

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

هيمنت شركة آبل على سوق الساعات الذكية خلال الربع الأول من العام الحالي ، وذلك وفقًا لأحدث البيانات الصادرة عن شركة أبحاث السوق Counterpoint Research.

وبحسب الأرقام، فقد نما سوق الساعات الذكية العالمي بنسبة 48 في المئة في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، ولا تزال آبل رائدة في مجال الشحنات بحصة سوقية تبلغ 35.8 في المئة.

كما شهدت شركة زيادة كبيرة في عدد الشحنات بنسبة تصل إلى 127 في المئة على أساس سنوي، حيث قفزت حصتها السوقية إلى 11 في المئة، لتحتل المرتبة الثانية بشكل عام، بينما جاءت العلامة التجارية الصينية imoo في المرتبة الثالثة بحصة سوقية تبلغ 9.2 في المئة.

ويتعلق نجاح سامسونج بأحدث سلسلة من ساعات جالاكسي Galaxy، التي جاءت مع عمر أفضل للبطارية، بالإضافة إلى تصميم وجه ساعة مستدير تقليدي للغاية، واتصال LTE الخلوي، الذي يمنحها ميزة بالمقارنة مع الساعات الأخرى، التي تستهدف مستخدمي أندرويد.

وتوضح الأرقام الجديدة أن قطاع أعمال الساعات الذكية ينمو بشكل جيد، والأهم من ذلك أن هذا القطاع يتميز بمظهر أكثر تنوعًا بفضل العروض الجديدة من أمثال سامسونج، وهواوي، و Fitbit.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتعليقًا على التحول الكبير في السوق، فقد لاحظت شركة Counterpoint أن شحنات ساعة آبل الذكية Apple Watch نمت بنسبة 49 في المئة على أساس سنوي، وذلك على الرغم من ضعف الطلب على أجهزة آيفون الخاصة بالشركة.

وتواصل آبل التركيز على الميزات المتعلقة بالصحة، مثل مستشعر تخطيط القلب الكهربائي ECG، والكشف عن السقوط في الجيل الرابع من ساعتها الذكية Apple Watch Series 4.

وتعد ميزة ECG في ساعة آبل الذكية Apple Watch هي أكثر الميزات المرغوبة، وحصلت آبل مؤخرًا على الموافقة بشأن الميزة من سلطات الرعاية الصحية في هونغ كونغ، و 19 دولة أخرى، بما في ذلك فرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، وإسبانيا، والمملكة المتحدة.

وقفزت حصة في السوق إلى 3 في المئة خلال الربع الأول من عام 2019 بسبب الأداء الجيد لأحدث ساعاتها الذكية Huawei Watch GT.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البوابة العربية للأخبار التقنية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البوابة العربية للأخبار التقنية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق