أخبار عاجلة
أول تعليق من حماس على القصف الإسرائيلي لقطاع غزة -
الزمالك يدرس صرف النظر عن نجمه المعار -
ديباي يقترب من برشلونة وهذا موعد الإعلان الرسمي -
اللياقة في ساعة آبل .. طريقة وضع أهدافك الخاصة -

"البلاتفورم".. منصة إلكترونية تقدم محتوى هادف وبرامج ديجيتال على طريقة " الكوميكس"

 

يتفنن المصريين على مر التاريخ في تحويل آلامهم وقضاياهم الهامة لنكات ومادة للسخرية، الأمر الذي دفع بعض الباحثين للبحث في هذا الأمر ليجدوا أن النكتة قديمة قدم التاريخ، وأن المصريين القدماء هم أول من استخدموا السخرية في العالم.

 

منصة بلاتفورم

تطورت وسائل العرض وتحولت السخرية لكاريكاتير في أعداد الجرائد اليومية والمجلات الأسبوعية وكتب مصورة، ثم قدم أولى ممثلين العالم تجربة السينما الصامتة التي تعتمد على الإيماءات الساخرة والموضوعات الكوميدية التي استمد قوته من جذور فن المسرح الروماني، وكان بذرة قوية لفن الكوميديا بشكله المتعارف عليه الآن، وباعتبار أن كل فن جديد ما هو إلا تطوير لجزء من فن أو مزج مجموعة فنون، ومع تطور الوسائل وإحداث طفرة مع ثورة الإنترنت ظهر لنا ما يسمى بالكوميكس أو مزج صورة من فيلم او مسلسل مع جمل ساخرة تتماشي مع حدث حالي، آلاف الصفحات والمنصات وملايين النكات المصورة لكن المميز منها لم يعد كثيرا ومن أبرزهم منصة البلاتفورم.

 

رغم أن منصة البلاتفورم منصة إلكترونية حديثة العهد إلا أنها حققت نسب مشاهدة ومتابعة كبيرة جدا وصلت لمليون و700 ألف متابع، يتفاعلون بتعليقاتهم مع محتوى البلاتفورم المتنوع.

 

يقدم البلاتفورم محتوى يعتمد على تقديم محتوى به معلومات مدققة متنوعة بين التاريخ والعلوم والثقافة والفن والتعليق عليها بمشهد درامي او سينمائي شهير، يتناسب مع المعلومة المقدمة لتخفيف حدة المادة التي تكون جادة لكنها تعتمد على خفة الظل في العرض والكتابة.

 

يقدم البلاتفورم عدد من البرامج الديجيتال بشكل حصري من بينها برنامج " بالكربون" الرياضي الذي يقدمه المعلق أيمن الكاشف، الذي يعتمد على منافسة في مباريات البلايستيشن، ومن المنتظر عرضه على المنصة قريبا بالإضافة لبرنامج " المحطة" تقديم أيمن مصطفى، والذي يعرض الحالات الإنسانية ومساعدتها من خلال فريق البرنامج.

 

يعرض البلاتفورم أيضا تقارير حول موضوعات متنوعة منها فيديوهين عن أزمة الكورونا، وفيديو في ذكرى حرب أكتوبر وفيديو عن سد النهضة وبعض الفقرات الأخرى مثل فقرة " أصل الإشاعة"، التي تتناول شائعة تاريخية منتشرة ويكذبها ويعرض الحقيقة بشكل علمي يتخلله مشاهد ساخرة بطريقة الكوميكس.

 

في ظل الطفرة التي يشهدها العالم في مواقع التواصل الاجتماعي أصبح ريادة منصة بعينها أمر صعب ويحتاج لاستمرارية ومداومة نجاح حتى تنال المنصة إعجاب الجماهير التي أصبحت تتابع بحرص كل ما يعرض على مواقع التواصل الإجتماعي وتميز ما هو جيد وما هو رديء، لذلك يحاول البلاتفورم تحقيق المعادلة الصعبة التي تعتمد على الموضوعات ذات المحتوى الهادف والتعليق الساخر الذي يرسم البسمة على وجه المشاهد وتمنع شعور الملل من التسلل إليه.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق إيه الفرق؟.. أبرز الاختلافات بين جهازى iPad Pro 11-inch و iPad Pro 12.9-inch (2020)
التالى أفضل 10 مواقع للعثور او البحث عن الأشخاص عبر الإنترنت