الرياضة تدعم الإسماعيلي بـ 10 ملايين جنيه لهذا السبب

الرياضة تدعم الإسماعيلي بـ 10 ملايين جنيه لهذا السبب
الرياضة تدعم الإسماعيلي بـ 10 ملايين جنيه لهذا السبب
قررت وزارة الشباب والرياضة دعم نادي الإسماعيلي بمبلغ 10 ملايين جنيه وذلك في محاولة من جانب الوزارة لانتشال قلعة الدراويش من أزمته الحالية والتي تسببت في هبوط الفريق الأول لكرة القدم للمركز قبل الأخير في جدول الدوري العام.

وطالب عدد كبير من مسئولي الإسماعيلي القدامى والجدد من وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي بضرورة الوقوف بجوار قلعة الدراويش خلال هذه الفترة التي يعاني فيها من أزمة مالية طاحنة أثرت على مشوار فريق الكرة الأول ببطولة الدوري.

ويعاني النادي الإسماعيلي، من أزمة داخل الفريق بسبب سوء النتائج بمباريات الدوري، خاصة بعد هزيمته أمام فريق الاتحاد السكندري بهدف نظيف، في المباراة التي جمعت الفريقين يوم الخميس الماضي، في المواجهة المؤجلة من الجولة الحادية عشر من بطولة الدوري باللقاء الذى أقيم على ستاد برج العرب بالإسكندرية.

ويتواجد الدراويش في المركز الـ 17 في جدول مسابقة الدوري، بعد لعب 11 مباراة، ويتوقف رصيده عند 8 نقاط فقط، أي في المركز قبل الأخير من جدول المسابقة.

Image1_2202113124229476787976.jpg

وكان اللواء شريف فهمى بشارة، محافظ الإسماعيلية، قد زار مران الإسماعيلي قبل المباراة الأخيرة، ووعده بصرف مكافأة لهم، في من أجل عودة الانتصارات للفريق.

وطالب محافظ الإسماعيلية، اللاعبين خلال الزيارة التى قام بها إلي استاد الإسماعيلية، لدعم ومؤازرة اللاعبين والتي جاءت قبل مواجهة الاتحاد السكندري ، في حضور، أعضاء اللجنة الفنية للقلعة الصفراء برئاسة على أبو جريشة وعضوية عماد سليمان ومدحت الورداني فى حضور المهندس أحمد عثمان عضو مجلس النواب عن الإسماعيلية وشقيق المهندس إبراهيم عثمان رئيس النادي، بعودة فريق الإسماعيلي منافسًا قويًا والحفاظ على الدراويش، الذى كان يضم أجيالا كثيرة وأسماء عمالقة في كرة القدم.

وأوضح نادي الإسماعيلي في بيان حالات تحكيمية يرى أنها تسببت في ضياع نقاط على الفريق كانت كفيلة بتغيير موقفه في جدول الدوري المصري، مشيرا الى ان "النادي تعرض للظلم من تقنية الفيديو والحكام وسوف يرسل فيديو بتلك الحالات إلى اللجنة المديرة لاتحاد الكرة ولجنة الحكام ووسائل الإعلام".

على جانب أخر قال علاء وحيد المتحدث الرسمي باسم النادي الإسماعيلي: "النادي ظُلم أكثر من مرة بتكرار غريب من الحكام والفيديو وما حدث في مباراة الاتحاد بعدم احتساب ركلة جزاء صحيحة في الشوط الأول بعد تعمد مدافع عرقلة محمد صادق داخل منطقة الجزاء بوضوح وهو ما ظهر في إعادة اللعبة".

وأضاف "وتجاهل الحكم تقنية الفيديو أو لم يستمع لندائه بدليل تغيير جهاز الصوت الخاص به بعد اللعبة مباشرة، والتي كانت كفيلة بتغيير سير المباراة".

وتابع: "لذلك يطالب الإسماعيلي من لجنة الحكام توضيح ما حدث وهل انقطع اتصال الحكم بتقنية الفيديو، ولماذا لم يعد لها بعد إصلاح الصوت لأن نتاج هذا عدم احتساب ركلة جزاء صحيحة للإسماعيلي".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.