تزوير هوية لاعب هامبورج تثير الجدل وتتصدر صحف ألمانيا .. صور

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
تركزت اهتمامات صحف ألمانيا الصادرة صباح اليوم الخميس، على انكشاف أمر باكيري جاتا مهاجم هامبورج وتبين تزوير هويته قبل 4 سنوات ما يضعه في أزمة مع السلطات الألمانية.

وحمل غلاف صحيفة "بيلد" تساؤلًا تحت عنوان "هل جاتا نجم هامبورج مختلفًا تمامًا؟"، حيث أشارت إلى انكشاف أمر المهاجم الجامبي باكيري جاتا، بعدما تبين تزويره لهويته وتاريخ ميلاده.

واتضح تزييف جاتا لاسمه الحقيقي باكاري دافيه، كما أنه لم يولد في 6 يونيو 1998، بل ولد فعليا في 6 نوفمبر 1995، وذلك من أجل دخول ألمانيا كلاجئ عام 2015.

- كما اهتمت صحيفة "Hamburger Morgenpost" بذات الأمر، حيث حمل غلافها عنوان "من لاجئ إلى نجم هامبورج.. هل هذه الحكاية كذبة؟"، وذلك بعدما تبين تزوير اللاعب لهويته.

- كما سارت صحيفة "Hamburger Abendblatt" على ذات الدرب، حيث خرجت بعنوان "هل يواجه لاعب هامبورج مشكلة مع السلطات؟"، في إشارة للأزمة التي قد تضع جاتا في أزمة مع السلطات الألمانية، حال ثبوت تزوير أوراقه الرسمية.

- أما صحيفة "كيكر" فخرجت بعنوان "لغز ساني"، في إشارة لغموض موقف ليروي ساني، نجم مانشستر سيتي الإنجليزي، من الانتقال إلى بايرن ميونخ، بعد الإصابة القوية التي تعرض لها في الركبة هذا الأسبوع.

وتشير التقارير إلى إمكانية خضوع ساني لعملية جراحية، ما يهدد انتقاله المحتمل إلى النادي البافاري هذا الصيف.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق