أخبار عاجلة

من وراء هجرة النجوم من أندية جدة

من وراء هجرة النجوم من أندية جدة
من وراء هجرة النجوم من أندية جدة
باتت أندية الوسطى (الهلال، والشباب، والنصر) وجهة محببة عند لاعبي أندية الغربية (الاتحاد، والأهلي)، إذ لا تكاد تخلو فترة من فترات انتقالات اللاعبين صيفاً وشتاءً من تسجيل رحلات ذهاب دون عودة على المدى القريب لنجوم الغربية صوب العاصمة الرياض، وكان آخرها فهد المولد الذي فاجأ أنصار العميد بالتوقيع للشباب لمدة 3 سنوات، وقبله بأيام معدودة حزم عبد الرحمن غريب حقائبه واستقر في العريجا مقر نادي النصر. ولم تقتصر قائمة المغادرين على المولد وغريب بل تطول وتضم أسماء بارزة وتشكل ثقلاً فنياً في صفوف الناديين ومنتخبنا الوطني، ومنهم على سبيل المثال لا الحصر سعود عبد الحميد، ومحمد العويس، وفواز القرني، وعبد الإله المالكي، ومن قبلهم عبدالفتاح عسيري، يقابله انتقالات لأسماء مغمورة أو منسقة كتوقيع نادي الاتحاد مع الحارس عبد الله الجدعاني على إثر تنسيقه من ناديه الهلال بقرار فني من مدرب الفريق رامون دياز. وعن الأسباب الحقيقية لرحيل كوكبة من نجوم أندية الغربية إلى أندية العاصمة يقول الوسيط المعتمد من اتحاد القدم فلاح العنزي: الأسباب لا تنحصر في الجانب المادي فقط وإنما هناك عوامل مساعدة كالاستقرار الإداري والاستثمار الناجح في أندية الشباب والهلال والنصر، إضافة إلى الدعم المادي الكبير من أعضاء شرف يملكون القدرة المالية، يقابله عزوف شرفي في أندية الغربية، وارتجالية إدارية لا تساعد اللاعبين على تحقيق أهدافهم وكتابة مسيرة رياضية مكللة بالبطولات.

من جهته، يرى وكيل أعمال اللاعبين عبد الله مجرشي أن من أهم الأسباب لرحيل مواهب أندية الغربية لأندية العاصمة هو الاستقرار الإداري والفني الذي تعيشه في الفترة الأخيرة والذي يسهم بدرجة كبيرة في بروز النجم وإظهار إمكانياته وسرعة تطوره فنياً وبدنياً، وبالتالي ارتفاع أسهمه كلاعب، إضافة لتوفر المادة، بينما أندية الغربية تعيش في ظل تخبطات إدارية وشح مالي نظير غياب الوعي والفكر عند إدارة الأندية، بداية بفريق الاستثمار وانتهاء بالجهاز المشرف على فريق كرة القدم.

تحقيق البطولات

أوجز اللاعب الدولي السابق إبراهيم سويد أسباب انتقال نجوم الاتحاد والأهلي لأندية العاصمة في 3 أسباب؛ أولها وجود المادة الأكبر عند الهلال والنصر بالذات، التي تلعب دوراً مهما جداً في انتقالات اللاعبين في عصر الاحتراف، وثاني الأسباب يتمثل في استمرارية أندية الهلال والنصر في تحقيق البطولات وغياب ناديي الاتحاد والأهلي منذ فترة طويلة عن اعتلاء منصات البطولات. واختتم سويد الأسباب بأن العمل الإداري بناديي الأهلي والاتحاد بات منفراً للاعبين نتيجة تكرار ارتكاب الأخطاء الإدارية دون توقف ما يسهم في تفكير اللاعبين المستمر في الخروج والبحث عن بيئة رياضية مستقرة واحترافية خالية من المشكلات.

بن زكري: مسيرة حافلة بالإنجازات

يرى المدرب الإيطالي من أصول جزائرية نور الدين بن زكري أن أندية العاصمة وخصوصاً الهلال والنصر تعتبر أندية مستمرة في المشاركة والمنافسة على تحقيق الألقاب، ونادي الشباب خالٍ من المشكلات الإدارية، وجميعها أسباب تشجع النجوم على الرحيل خصوصاً أن أندية الغربية بعيدة عن المنافسة حتى وإن سجل الاتحاد محاولة جادة الموسم الماضي وكاد يحقق اللقب بعد غياب طويل عن لقب الدوري. واختصاراً لوجهة نظري أرى أن أندية العاصمة تساعد اللاعبين على كتابة مسيرة رياضية حافلة بالإنجازات.

200 مليون قيمة الانتقالات

تشير الإحصائية إلى أن آخر 4 سنوات شهدت انتقال أكثر من 9 لاعبين، أبرزهم عبد الفتاح عسيري، وعبد الرحمن غريب، ومحمد آل فتيل، وأمين بخاري لنادي النصر، ومحمد العويس، وعبدالإله المالكي، وسعود عبدالحميد لنادي الهلال، وفهد المولد، وفواز القرني لنادي الشباب بأكثر من 200 مليون ريال.

أسباب الرحيل لأندية العاصمة:

الاستقرار الإداري والفني.

الضخ المالي الكبير.

عزوف أعضاء شرف أندية الغربية.

تخبط إداري في الاتحاد والأهلي.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق وريف أيمن لـ«عكاظ»: أتحدى الكبار في «الشطرنج»
التالى "بتعرف تعد لحد كام".. هالاند يهدد محمد صلاح ونجوم الدوري الإنجليزي على طريقة "شمس الزناتي"