أزمة في لجنة المتطوعين لأمم أفريقيا بسبب اتهامات بالمحسوبية

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تعرف على عدد المتطوعين المتقدمين لتنظيم أمم أفريقيا وموعد إجراء المقابلات

اشتكى عدد من الشباب الذين تقدموا بطلبات للانضمام إلى لجنة المتطوعين ببطولة الأمم الأفريقية ، التي تستضيفها في شهر يونيو المقبل، من سيطرة الوساطة على اختبارات الانضمام للجنة.

وأثارت الاختبارات والمقابلات الشخصية التي تجريها لجنة المتطوعين برئاسة الدكتورة جهاد عامر، غضب الكثير من المتقدمين، مؤكدين أنها جاءت وسيلة لإبعاد البعض واختيار آخرين دون وجه حق، بالإضافة لعدم وجود معايير واضحة للاختيارات، وأكد بعضهم أنه يدرس التقدم بشكاوى للمهندس هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة، رئيس اللجنة المنظمة لبطولة أمم أفريقيا، والدكتور أشرف صبحي الشباب والرياضة، كما أثار بند شرط الخبرة في المتقدمين الكثير من اللغط.

وكانت لجنة المتطوعين ومرافقي الفرق باللجنة المنظمة لبطولة كأس أمم أفريقيا، أعلنت عن فتح باب التقدم أمام الشباب الراغبين في التطوع في تنظيم البطولة.

وأطلقت اللجنة استمارة التقدم عبر الموقع الإلكتروني الرسمي للبطولة خلال الفترة من 21 وحتى 26 أبريل الماضي، حيث اشترطت اللجنة أن يتراوح أعمار المتقدمين ما بين المرحلة الجامعية وحتى 35 عامًا، وإجادة إحدى اللغات الأجنبية التي تتحدث بها المنتخبات الأفريقية المشاركة في البطولة والتي تنقسم إلى اللغات "الإنجليزية والفرنسية والبرتغالية"، إضافة إلى التمتع بخبرات سابقة في مجال التنظيم والأحداث والبطولات الرياضية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق