مانشستر سيتي يسعي لزيادة أوجاع ليفربول

مانشستر سيتي يسعي لزيادة أوجاع ليفربول
مانشستر سيتي يسعي لزيادة أوجاع ليفربول
يملك مانشستر سيتي فرصة إبعاد ليفربول حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بشكل فعال عن سباق الفوز اللقب، عندما يلتقيان يوم الأحد المقبل في ملعب أنفيلد.وبدا سيتي لا يمكن إيقافه، إذ فاز بآخر تسع مباريات في الدوري، بينما خسر ليفربول الأربعاء أمام برايتون أند هوف ألبيون، ليتأخر بفارق سبع نقاط عن سيتي المتصدر.

وفي حال فوز سيتي في مباراة الأحد سيتقدم بفارق عشر نقاط عن ليفربول، كما أنه خاض مباراة أقل من حامل اللقب، ومن الصعب تخيل قدرة فريق كلوب صاحب الأداء المهزوز حالياً على سد هذه الفجوة.

وقال كلوب قبل مواجهة سيتي يوم الأحد المقبل وعقب الخسارة من برايتون "أنا مدرب ليفربول ودائما تسألون-بما أننا أبطال الموسم الماضي- ويجب القول ‭'‬يا إلهي، نريد الاحتفاظ باللقب، نعم نريد ذلك‭'‬. لكنك بحاجة للفوز بالمباريات وتقديم أداء جيد. لا نملك ذلك حاليا. وهذه الحقيقة".

ولم يصرح كلوب، الذي يواجه فريقه خطر الخسارة في ثلاث مباريات متتالية على أرضه بالدوري بعدما استمر بدون خسارة في 68 مباراة سابقة، بأن الخسارة أمام سيتي ستجعل من الصعب الفوز باللقب، لكن رأيه كان واضحا.

وأضاف المدرب الألماني، الذي يأمل في تعافي المهاجم ساديو ماني من الإصابة والحارس أليسون من المرض في الوقت المناسب لمواجهة سيتي المتألق، "يجب أن نقاتل من أجل أشياء اخرى. نقاتل من أجل ثلاث نقاط".

ولم يتسبب فوز ليفربول مرتين فقط في اخر ثماني مباريات بالدوري في ابتعاده عن المنافسة على اللقب فقط، لكن قد يجد نفسه بعيداً عن المراكز الأربعة الأولى وهو أمر كان لا يمكن تصوره الموسم الماضي، عندما كان الفريق ينافس في دوري خاص به وبفارق كبير عن أقرب منافسيه.

ويتأخر ليفربول بفارق أربع نقاط عن مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني، الذي سيلتقي مع إيفرتون سادس الترتيب بعد غد السبت، بينما يحتل ليستر سيتي المركز الثالث متقدما بفارق نقطتين عن ليفربول.

وسيلعب ليستر خارج الديار مع ولفرهامبتون واندرارز يوم الأحد.

وبدا وست هام يونايتد أيضا منافسا غير متوقع على المراكز الأربعة الأولى، حيث سجل الوافد الجديد جيسي لينجارد ثنائية في الفوز 3-1 على أستون فيلا الأربعاء وهي نتيجة دفعته للمركز الخامس، والفوز على أرض فولهام بعد غد السبت سيجعله يتجاوز ليفربول.

ورد ديفيد مويز مدرب وست هام على سؤال بشأن فرص فريقه في إنهاء الموسم بين المراكز الأربعة المؤهلة لدوري أبطال أوروبا قائلا "هل قلت احتلال أحد المراكز الأربعة الأولى؟ كدت أختنق عندما قلت ذلك.

"دعونا نأمل في وضع أنفسنا في وضع بعد المباراتين المقبلتين بالدوري ربما يمنحنا الفرصة للاستفادة من نتائج الفرق الاخرى التي تنافس في أوروبا".

ويأمل أرسنال في التعافي من خسارته هذا الأسبوع أمام ولفرهامبتون، عندما أنهى الفريق اللندني المباراة بتسعة لاعبين بعد طرد لاعبين اثنين، حيث سيخوض الفريق مباراة خارج الديار أمام أستون فيلا بعد غد السبت.

وأظهر شيفيلد يونايتد متذيل الترتيب علامات على عودته للحياة، بعد فوزه في ثلاث من اخر خمس مباريات بالدوري بينها الفوز 2-1 هذا الأسبوع على وست بروميت ألبيون صاحب المركز قبل الأخير.

لكن يبدو أنه بحاجة إلى معجزة صغيرة للنجاة من الهبوط، حيث يتأخر بفارق 11 نقطة عن بيرنلي صاحب المركز 17، لكن فوزه على ضيفه تشيلسي يوم الأحد المقبل من شأنه أن يزيد الأمل في بقائه.

وقال كريس وايلدر مدرب شيفيلد "توجد بعض التحديات السخيفة التي تنتظرنا والتي يجب أن نستمتع بها".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الفجر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الفجر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.