حكاية "عم سعد" من بيع حلاوة "مولد النبي" إلى "الحليو" بعيد العذراء ( وصور)

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل تبليغ حذف مشاركة الارباح
أعرب سعد محمد قاعود، بائع حلوى مولد النبي، عن سعادته ببيع الحليو في عيد صعود السيدة العذراء، أمام كنيستها بقرية السلامية التابعة لإيبارشية دشنا، مؤكدا أن بيعه في مولد السيدة العذراء تعد المرة الأولى لكنها لن تكون الأخيرة.

وتابع: "كلنا هنا في حب العذراء جاي".

وأشار العم سعد، إلى أن الجميع هنا يمتاز بالمحبة والسلام، موضحا أنه حضر العديد من الموالد ولكنه لم يشاهد حلاوة وعظمة الشعب المصري الأصيل كما رآه في عيد السيدة العذراء بالسلامية.

واستطرد: "الأهالي هنا يتعاملون بكل محبة وتقدير واحترام ولم نتعرض لأي مشكلات بل على العكس وفروا لنا ما يلزم لراحتنا، والتعامل فوق الوصف.

يذكر أن كنيسة العذراء بالسلامية تعد من أقدم الكنائس بمدينتي نجع حمادي ودشنا، ويتوافد إليها الكثير من المسلمين والأقباط، للاحتفال بعيد صعود السيدة العذراء كما هو الحال بديرها بدرنكة بمحافظة أسيوط.

الأنبا تكلا يترأس تسبحة عيد العذراء في دشنا (فيديو وصور)

ويعد «صوم العذراء» أحد المناسبات التي لها مكانتها بالكنيسة، ومسموح خلالها بأكل الأسماك، وهذه المناسبة ليست الوحيدة التي تحتفل فيها الكنيسة بأعياد العذراء، وإنما يحتفل بها أيضا في شهر كيهك، بمدائح وتماجيد للعذراء مريم.

وتقيم الكنائس خلال فترة صوم العذراء قداسات ونهضة صوم العذراء مريم في "درنكة" برئاسة الأنبا يؤانس، أسقف أسيوط.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق