يكره ترامب ويدعو لثورة ضد الأثرياء.. تفاصيل جديدة عن مطلق النار في أوهايو الأمريكية (صور)

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل تبليغ حذف مشاركة الارباح

أظهرت حسابات مطلق النار في ولاية أوهايو على مواقع التواصل الاجتماعي، تفاصيل جديدة حول الأسباب التي دفعته لتنفيذ هجماته ومنها أنه شخص يساري يكره ترامب ويأمل في أن تنال إليزابيث وراين منصب رئيس الولايات المتحدة في الانتخابات الأمريكية المقبلة.

كاره ترامب
وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، وصف كونور بيتس نفسه بأنه "يساري- يكره ترامب ومؤيد للسلاح" عبر عدة منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة به والتي أصبحت جميعها موقوفة الآن".

0f61e339fe.jpg
وكان كونور، الذي قتل 9 أشخاص قبل يومين من بينهم شقيقته، معتاد على التغريد على "تويتر" بالتعبير عن كراهيته للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، كما أظهرت منشوراته على وسائل التواصل الاجتماعي دعمه للسيناتور الديمقراطيين إليزابيث وارين وبيرني ساندرز ودعواته المتكررة للقيام بثورة ضد الأثرياء.

وبسبب منشوراته التي تهاجم ترامب وتدعو إلى ثورة ضد الأثرياء تم إزالة حساب كونور من على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

تغريدة أخيرة
7ba7e87345.jpg
قبل ساعات قليلة من إطلاقه النار على حانة بولاية أوهايو، علق كونور بعدد من التغريدات التي يتم من خلالها المذبحة في إل باسو، تكساس.

أما عن التغريدة الأخيرة على حسابه قبل إطلاق النار على دايتون فإعادة تغريد جملة "جيل الألفية لديه رسالة لجيل جو بايدن: عجلوا بالموت".
3f4f3bf7ec.jpg
وفي إحدى التغريدات التي نُشرت في يونيو الماضي كتب: "أريد الاشتراكية، ولن أنتظر البلهاء حتى يتفهموا أخيرًا".

بينما يواصل المحققون محاولة تحديد الدافع للمذبحة التي ارتكبتها بيتس، فإن روايته الواضحة توفر نافذة على سياسته ومزيد من التبصر في معتقداته، على الرغم من أنها تتناقض مع منشورات وسائل التواصل الاجتماعي لمسلح أل باسو الذي يدعم ترامب.
3fd200f351.jpg
هوية مزيفة
على الرغم من أن حساب كونور بيتس، لا يحمل اسمه إلا أنه يشتمل على صور شخصية تشبه الصور المعروفة له، إلى جانب التغريدات التي تؤكد صفاته التي أكدها بعض أصدقائه.

داعم ومعارض
3a1870457a.jpg
عند مناقشة السباق الرئاسي لعام 2020، رفض دعم المدعية السابقة كمالا هاريس لأنها شرطية، قائلًا إنه سيصوت لـ إليزابيث وارين.

إطلاق نار في ولاية لويزيانا الأمريكية (فيديو)

وقبل فترة وجيزة من انتخابات التجديد النصفي لشهر نوفمبر الماضي، أيد المرشحين الديمقراطيين، قائلًا: "صوتوا لصالح الله".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق