وفد إندونيسي يزور جامعة الزقازيق لبحث أوجه التعاون (صور)

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل تبليغ حذف مشاركة الارباح
استقبلت الدكتورة ميرفت عسكر، نائب رئيس جامعة الزقازيق لشئون الدراسات العليا والبحوث اليوم الخميس، وفدا إندونيسا لبحث أوجه التعاون العلمي والثقافي المشترك بين جامعة الزقازيق والجامعات الإندونيسية.

18e3049a0a.jpg

وضم الوفد الدكتور وحيدو عبد الرحيم، مدير المركز الثقافي الإندونيسي بالقاهرة، ومساعد مكتب التبادل الثقافي والدكتور عثمان شهاب المستشار التربوي والثقافي بسفارة جمهورية إندونسيا بالقاهرة، محمد آجي سوريا نائب رئيس البعثة بالقاهرة بحضور الدكتور حسن يوسف عميد معهد الدراسات الأفروأسيوية بجامعة السويس والدكتورعبد الحكيم الطحاوي عميد معهد الدراسات والبحوث الأسيوية الأسبق، والدكتورطارق فهمي أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة وعدد من المرافقين.

e254b36ab6.jpg

وخلال الاستقبال، أعرب الوفد عن سعادته لوجوده بجامعة الزقازيق موضحا أن هدف الزيارة هو تعزير العلاقات العلمية والثقافية والتكنولوجية ودعم التعاون بين الجامعات الإندونيسية والجامعة، وقدم الوفد الإندونيسي عرضا بإقامة يوم ثقافي إندونيسي بجامعة الزقازيق، مع بداية العام الجامعي الجديد.

8718e765d2.jpg

ومن جانبها قالت الدكتورة ميرفت عسكر إن جامعة الزقازيق لديها نفس الرغبة في هذا التعاون وتعزيز ودعم العلاقات العلمية والبحثية والجامعة مستعدة ومهيئة لذلك في مختلف التخصصات، فجامعة الزقازيق تأسست عام 1974 وتضم 24 كلية ومعهدا حصلت العديد منها على الاعتماد الأكاديمي ولها علاقات مع عدد كبير من الجامعات في مختلف دول العالم من خلال البعثات العلمية واتفاقيات تعاون علمي وثقافي وشراكة في مجالات البحث العلمي ومنح درجات علمية مشتركة فعلي سبيل المثال هناك برامج للحصول على درجات ماجستير ودكتوراه مشتركة تقدمها كليتي الهندسة والزراعة مع جامعة ألمانية وأخري إيطالية.

جامعة الزقازيق تستقبل اليوم فريقا طبيا هولنديا من أساتذة جراحة القلب

d48e38dca7.jpg

وأشارت إلى أن جامعة الزقازيق تتمتع بسمعة علمية طيبة حيث تقدم ترتيبها في التصنيفات العالمية وعلي مستوى الجامعات المصرية. وتنفرد ببعض التخصصات النوعية عن بقية جامعات مثل كلية التكنولوجيا والتنمية، والمعهد العالي لحضارات الشرق الأدنى القديم، ومعهد الدراسات والبحوث الآسيوية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق