«هنور الصحراء».. 3 محطات بملياري و153 مليون جنيه في قنا (صور)

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل تبليغ حذف مشاركة الارباح
"عايزينها تبقي نور.. المدن اللي في الصحراء" جملة يرددها أهالي قرى ومدن قنا الجديدة، التي بدأت في تنفيذها بدعم من الدولة يصل إلى أكثر من ملياري و152 مليون جنيه، في سابقة تعد الأولى من نوعها في محافظات الصعيد الذي ظل لسنوات يعاني التهميش والدروب المظلمة، ولكن السنوات الأخيرة اتجهت الدولة إلى إقامة مشروعات عملاقة تغذي مدن وقرى قنا الجديدة وفي ذات الوقت المحافظات المجاورة.

العملاقة
تعد محطة محولات نجع حمادي الجديدة، من المحطات العملاقة التي ستعمل بجهد 500 كيلو فولت والتي تقع على مساحة نحو 250 ألف متر مربع بتكلفة مالية تصل إلى مليار جنيه وتتكون من مبنى محطة (500 ك.ف) ومبنى محطة (220 ك.ف) ومبنى محطة (66 ك.ف)، بالإضافة إلى مبنى الكنترول ووصلت نسبة التنفيذ الإجمالية نحو 70%، مشيرا إلى وصول المعدات وسيتم بدء التركيب نهاية شهر يونيو الجاري،وسوف تستقبل الكهرباء من محطات التوليد ببني سويف وطاقتها 4800 ميجا ومحطة بنبان بمحافظة أسوان لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية وقدرتها 2000 ميجا، وذلك عبر خطوط كهرباء رباعية الحزمة جهد (500 ك.ف) ومن ثم توزيعها على التجمعات العمرانية والمشروعات الاستثمارية سواء داخل المحافظة أو خارجها.

حتنور الصحراء
وفي مدينة قنا الجديدة تقوم المحافظة بإنشاء محطتين منها محطة محولات كهرباء مدينة قنا الجديدة، والتي تقع على مساحة نحو 22 ألف و500 متر مربع بجهد 66 / 22 ك.ف وبسعة 80 ميجا فولت أمبير بتكلفة إجمالية نحو 152 مليون جنيه وستقوم المحطة بتغذية مدينة قنا الجديدة بالكهرباء للاستخدامات اليومية للمواطنين.

ومحطة محولات شرق قنا، الواقعة على مساحة 250 ألف متر مربع بجهد 500 / 220 / 66 / 22 ك. ف وبسعة 1500 ميجا فولت أمبير، والتي تتخطى تكلفتها الاستثمارية المليار جنيه، بهدف مواجهة زيادة الأحمال الكهربائية وتحسين جودة الطاقة بالشبكة الكهربائية الموحدة وتفريغ الطاقة المتولدة من محطة توليد كهرباء بنى سويف والتي تبلغ طاقتها 4800 ميجاوات، كما ستربط بين محطتي محولات شرق سوهاج ونجع حمادي الصناعية.

الأهالي: "النور جاي"
قال منصور صابر محمود، أحد أهالي مدينة قنا، إن هذه المحطات العملاقة خير كبير لأهالي الصعيد الذين عاشوا لسنوات في ظلام دامس، قضى على نور أعينهم، ولكن لا أحد ينكر أن تلك المشروعات التي تتبناها الدولة سوف تخدم الجميع،لافتًا إلى أهمية خدمات الكهرباء لاسيما وأنها تمثل عاملا أساسيا في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأشار يحيى سليمان، أحد أهالي قرى نجع حمادي، المحطات سوف تسهم في انارة المدن الجديدة المزمع الانتهاء منها في القريب، بالإضافة إلى أنها سوف تخفف الأحمال، وتقضي على ظاهرة انقطاع الكهرباء في القرى والعيش على لمبة الجاز.

من جانبه أكد اللواء عبد الحميد الهجان، محافظ قنا، على أنه يجرى تنفيذ المحطات تحت إشراف وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة ضمن خطة التوسعات التي تسعى الوزارة لتنفيذها لتدعيم الشبكة القومية للكهرباء حتى يتسنى نقل الطاقة الكهربائية من محطات الإنتاج إلى محطات التوزيع ثم إلى المستهلك دون انقطاع أو أعطال.

مؤكدا على أهمية خدمات الكهرباء لدورها المؤثر في تلبية الاحتياجات اليومية للمواطن في مختلف القطاعات الخدمية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق