10 أسباب تؤدي لحدوث ولادة مُبكِّرة وعلى المرأة الحامل تجنُّبها

لايف ستايل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
لندن - لايف ستايل

تخشى أي امرأة حامل من مشاكل الحمل التي قد تُهدد صحتها وجنينها، وعلى رأسها الولادة المبكرة، لذا فإن متابعة الحمل مع الطبيب بانتظام تُعد في غاية الأهمية للاطمئنان على صحة الأم وطفلها.

وحذَّرت الدكتورة ندى حامد إخصائي النساء والتوليد في ، من التعرض لضغوط نفسية عنيفة أو بذل مجهود بدني شديد خلال الحمل.

وتقول "ندى"، "إن الولادة المبكرة تحدث بعد الأسبوع الـ20 وقبل الأسبوع الـ37 من الحمل، ونصحت بضرورة المتابعة مع الطبيب، خاصة إذا كان لدى الأم تاريخ لحدوث ولادة مبكرة، وذلك لإجراء الفحوصات واتخاذ الاحتياطات اللازمة".

ولتجنب حدوث ولادة مبكرة، يجب أن تتعرف المرأة الحامل على أهم أسبابها التي توضحها الدكتورة ندى حامد فيما يلي:

اقرا ايضاً:

محمد أبو النجا يحذر من السمنة المفرطة أثناء فترة الحمل

1- التعرض لولادة مبكرة في حمل سابق.

2- الحمل في توأم أو أكثر.

3- الأمراض المزمنة مثل مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم وأمراض الكلى أو الكبد.

4- حدوث عدوى بالرحم أو المثانة.

5- وجود أمراض أو تشوهات بالرحم أو عنق الرحم، أو تغيّر وضع المشيمة، مثل حالة المشيمة الأمامية.

6- وجود تشوهات خلقية بالجنين.

7- التعرض لضغوط نفسية.

8- قصر الوقت بين الحملين، فإذا حملتِ خلال 6 أشهر من الحمل السابق، فأنت أكثر عرضة للولادة المبكرة.

9- تناول بعض الأدوية في أثناء الحمل دون استشارة الطبيب.

10- التدخين الذي يسبب تشوهات للجنين، وقصورا في الدورة الدموية.

قد يهمك ايضاً:

دراسة حديثة تبين أن "الولادة المبكرة" تؤثر على الحب والحياة الجنسية مستقبلًا

دراسة تحذر من تأثير الولادة المبكرة على صحة دماغ الطفل

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة لايف ستايل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من لايف ستايل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق