أعراض تنذر الحامل بالإصابة بالتسمم الغذائي بسبب ضعف الجهاز المناعي

لايف ستايل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

يعتبر التسمم الغذائي من المشكلات التي تهددّ صحة الإنسان بشكل عام، والسيدات الحوامل بشكل خاص لأن أعراضه تتشابه إلى حد كبير مع أعراض الغثيان الصباحي الذي يحدث للحوامل.

وقد تصاب الحامل بالتسمم الغذائي تناول الوجبات السريعة خارج المنزل، أو نتيجة تناول الأسماك المملحة وغيرها من الأطعمة التي تؤثر عليها وعلى الجنين معًا.

ونستعرض في التقرير التالي أسباب وأعراض وطرق علاج التسمم الغذائي أثناء الحمل، وذلك وفقًا لموقع “WEBMD”.

أسباب التسمم الغذائي أثناء الحمل

يكون الجهاز المناعي للحامل أضعف بكثير من غيرها، وتصاب السيدات في تلك المرحلة بالتسمم الغذائي في حال تناول وجبة ملوثة تحتوي على طفيليات أو فيروسات أو بعض المواد الكيمائية.

اقرا ايضاً:

فوائد الثوم في علاج التسمم الغذائي ومقاومة البكتريا

ويمكن أن تسبب عدة أنواع من البكتيريا الإصابة بالتسمم الغذائي في الحمل، منها:

1- بكتيريا الإشريكية القولونية “إي كولاي”

هذه البكتيريا الموجودة في الأمعاء وتعيش بشكل طبيعي، لكن عند تناول الفواكه والخضروات الملوثة أو اللحوم النيئة أو غير المطهية جيدًا والحليب غير المبستر وعصائر الفاكهة، تنشط بصورة غير طبيعية وتسبب الإصابة بالتسمم الغذائي.

2- السالمونيلا

توجد السالمونيلا في البيض غير المطهو أو النيئ، اللحوم والدواجن غير المطهية، الأطعمة والألبان غير المبسترة، ويمكن أن تسبب الإصابة بالتسمم الغذائي خلال الحمل.

3- بكتيريا العطيفة campylobacter

توجد هذه البكتيريا في الدجاج الملوث أو الأطعمة غير المبسترة وتتسبب في مشكلات صحية عدة منها التسمم الغذائي.

تظهر أعراض، التسمم الغذائي، خلال دقائق أو أيام أو أسابيع بعد دخول الجراثيم إلى المعدة، ولكن تتشابه الأعراض مع غثيان الحمل وهو ما يجعل كثير من السيدات يعتقدن أنها أعراض عابرة للحمل.

وتظهر الأعراض التالية على المصابات بالتسمم الغذائي:

- آلام في المعدة.

- قيء مستمر ولا يتوقف.

- إسهال.

- الشعور بالغثيان.

- دم أو صديد في البول.

- براز أسود.

- تظهر علامات جفاف بعد فقدان السوائل من الجسم عن طريق أو البول.

- صداع.

- آلام في الجسم.

- حمى.

التعامل مع التسمم الغذائي

- من الضروري تجنب أخذ دواء دون وصفة طبية لذا الأفضل الذهاب إلى الطبيب للكشف والفحص.

- تناول محلول لعلاج الجفاف.

- شرب الكثير من السوائل والماء.

علاج التسمم الغذائي أثناء الحمل

يطلب الطبيب إجراء اختبار البراز أو الدم لتشخيص نوع البكتيريا المتسببة في التسمم، الذي يصف العلاج على هيئة مضادات حيوية.

مخاطر التسمم الغذائي أثناء الحمل

يمكن أن يؤدي التسمم الغذائي إلى إصابة السيدات بداء الليستريا، الذي يؤثر على الأجنة وقد يؤدي إلى إصابتهم بمضاعفات خطيرة منها:

- العمى.

- الشلل.

- نوبات المختلفة.

- مشكلات في الدماغ والقلب والكُلى.

قد يهمك ايضاً:

تجنب مخاطر التسمم الغذائي خلال موسم الحج بهذه النصائح  

جَنِب أطفالك التسمم الغذائي بالجوز وزيت الزيتون والسلمون

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة لايف ستايل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من لايف ستايل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق