علاج الفتق الأربي والسري لدى الأطفال

علاج الفتق الأربي والسري لدى الأطفال
علاج الفتق الأربي والسري لدى الأطفال
تحدث الفتوق الأربية أو التي عند السرة في الأطفال في الستة شهور الأولي في أكثر من نصف الحالات، ولذلك يجب تشخيصها وعلاجها في أسرع وقت بدون الانتظار حتى يكبر الرضيع؛ عكس ماهو شائع الآن.  اضافة اعلان

وأوضح الدكتور موريد مكرم استشاري الجراحة أن تشخيص الفتق الأربي يعتمد على قوة ملاحظة الأم، وفحص الجراح، وأحيانا السونار (الأشعة التلفزيونية) وبالأخص في حال وجود قيلة مائية خلقية لأنها قد تكون مصحوبة بفتق . 

وأكد مكرم أن العلاج يعتمد بالأساس على الجراحة، وقد تكون تقليدية أو حديثة بالمنظار الجراحي و يجب ان تجري بسرعة خوفا من حدوث المضاعفات و التي تكون خطيرة تؤدي للوفاة .

وأضاف أنه في حال حدوث تحجر أو اختناق بالفتق  ينصح بعمل كمدات ثلج أو ماء بارد عليه بسرعة مع عدم محاولة إدخال الفتق داخل البطن بعنف لان ذلك قد يؤدي إلى انفجار معوي أو إرجاع أمعاء بغرغرينا داخل البطن تؤدي إلى تسمم دموي وأحيانا الوفاة.

 أما عن التجمع المائي حول الخصية أو القيلة المائية فيتم علاجها بالمتابعة دون الحاجة للجراحة إلا في بعض الحالات الخاصة أو إذا كان هناك فتق أربي أيضا معها .
 
 وأخيرا بخصوص علاج الفتق السري، فأشار مكرم إلى أنه غالبا يتم علاجه تحفظيا بواسطة الحزام السري لمدة تتراوح إلى سنتان بعد الولادة نظرا لاتساع الفتحة بالبطن و ندرة حدوث المضاعفات به، لافتا إلى أنه قد نحتاج إلى التدخل الجراحي في بعض الحالات ومنها النوع الخلقي الكبير أو المصحوب بألم ومغص مستمر أو قيء وإمساك مزمن أو إذا كان حجم الفتق السري كبير والعلاج التحفظي فشل في إغلاقه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.