سر حصول طلاب جامعة هارفارد على 151 جائزة نوبل ()

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
كشف الدكتور أسامة حمدى مدير برنامج السمنة بجامعة هارفارد، أهمية البحث العلمي في تطور المجتمعات، ومدى تأثير الأبحاث العملية على اقتصاد الدول.

وأشار مدير برنامج السمنة بجامعة هارفارد خلال مشاركته في صالون "" إلى أن البحث العلمى له قيمة كبيرة لا يُمكن أن يتخيلها أحد كونها هي الأساس لبناء أي اقتصاد دولة في العالم ومثال على ذلك تخرج كم عدد كبير وهائل من طُلاب جامعة هارفارد، واستحوذها على نصيب الأسد من الجوائز العالمية، فهناك 151 طالبا منها حصولا على جائزة نوبل العالمية في جميع التخصصات.

وتابع "أسامة حمدى" إلى أن تصدير الخدمة يؤدى إلى التنمية الاقتصادية من خلال التعاون بالشكل الصحيح مع الشريك الأجنبى في العلم بالتحديد، والذكاء في الاستثمار العلمى هو التعاون بالشكل العلمى أو الشراكة مع الجامعات الكبيرة مما يعود بالشكل الإيجابي على البلد من خلال زيادة السياحة العلاجية، ورقي الخدمة الطبية في البلد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق