أخبار عاجلة

هل يمكن تجميل الأسنان بدون نحت؟.. أخصائي يُجيب

هل يمكن تجميل الأسنان بدون نحت؟.. أخصائي يُجيب
هل يمكن تجميل الأسنان بدون نحت؟.. أخصائي يُجيب
أصبح تجميل الأسنان خلال الآونة الأخيرة أحد الأمور المُتعارف عليها لدي الكثيرين كونه لا يعتمد علي الشكل الجمالي الخارجي فقط، وإنما يعتمد على الشكل العلاجي أيضاً وهذا ما يهدف إليه العديد من الأطباء في تحقيق المُعادلة بين العلاج والتجميل للأسنان.

ويظل النحت أحد الجوانب غير المفضلة عند البعض لدرجة تصل الي الخوف الشديد في إجراء الأمر فهل من الممكن التعامل مع هذا الأمر بتقنية جديدة لا تحتاج الي النحت؟.

برد الأسنان
قال الدكتور شادي سمير أخصائي علاج الجذور والتركيبات الثابتة وتجميل الأسنان من خلال إن برد الأسنان عملية يتم من خلالها التخلص من أجزاء بسيطة من مينا السن وذلك من اجل برد وتغيير شكل الاسنان و تعديل سطح السن وعادة يلجأ الأشخاص الى هذا النوع من العمليات من أجل الحصول على منظر خارجي جميل للأسنان يعطى تناغم وانسجام للاسنان ويزيد من رونق وجمال هؤلاء الا شخاص.

Image1_420212753154548357634.jpg

تجميل الأسنان

وأضاف أن طب تجميل الأسنان أوجد خيارات متعددة يتم بها تجميل الأسنان بأقل قدر ممكن من الألم وبسرعة فائقة يتسنى من خلالها خروج المريض من عيادة الطبيب بأسنانه الجديدة وابتسامته المشرقة التي تتضح في إجراءات تجميل الأسنان بدون نحت حيث يتم اختيار الإجراء المناسب للمريض بعد التشخيص الكامل والدقيق للفم والأسنان.

وأوضح أخصائي علاج الجذور والتركيبات الثابتة وتجميل الأسنان، أن هناك طرق متعددة يمكن بها تجميل الأسنان بدون نحت، وذلك لأن النحت له بعض الأضرار التي لا تجعله الخيار الأول لطبيب الأسنان المختص، وبالتالي يتم الاستعاضة بطرق تجميلية أخرى يتم تحديدها بناءً على حالة المريض والمشاكل التي يعاني منها، حيث يمكن اختيار القشور أو الجسور أو التيجان لتجميل الأسنان وتحسين المظهر بدون نحت.

إزالة اللثة
وأشار “ سمير “ إلى إمكانية إزالة أجزاء معينة من اللثة لإعطاء مظهر أفضل، يندرج في ابتسامة أكثر جمالا، وظهور الأسنان بحجمها الحقيقي، ويمكن كذلك تصفيف الأسنان وهو الإجراء الذي يعمل على إعادة تشكيل وتصفيف الأسنان لتحسين شكل الوجه حيث يتحقق بهذا الإجراء تناسق الأسنان مع عظام الوجه، وهنا لابد من الإشارة بأضرار برد الأسنان، التي من أهمها الشعور بالحساسية المُفرطة للأسنان، ضعفها و إحتمالية تكسيرها اذا لم يتم الحفاظ عليها بالشكل الصحيح، وايضاً البعد عن تناول بعد الأطعمة الصلبة التي من الممكن أن تضر بالأسنان.

وتابع: اما عن أنسب الحلول البسيطة التي من الممكن الاعتماد عليها من أجل المساعدة في الحصول علي نفس النتائج بدون برد فمن الممكن اذا كان الطبيب المُعالج يري هذا مناسب مع الحالة اللجؤ الي رش طبقة رقيقة فوق الأسنان وذلك لا يكون له تأثير على المدى الطويل ولكنه يقلل الألم الذي يشعر به المريض، بكل تأكيد توجد بعض التقنيات البديلية  مثل عمل عدسات 3nnn الخفيفة للغاية والتي لا تحتاج الا تخشين طبقة خفيفة للغاية، أو يُمكن ايضاً استخدام تقويم الأسنان الذي أصبح مع التطور التكنولجي من الممكن أن لا يحتاج المريض سوي ٣ شهور علي الأكثر للتخلص منه ولكن لا يُمكن تحديد اي شئ الا من خلال الطبيب المُعالج وفقاً لطبيعة الحالة .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق نصائح لتناول الرنجة والفسيخ فى شم النسيم بدون مخاطر
التالى طريقة عمل الكنافة بالكريمة