أخبار عاجلة
خالد أنور يروح للمسلسل الرمضاني "النمر" -
في ذكرى ميلاد عادل أدهم.. أسرار مؤلمة في حياته -

أعراض غضروف الظهر وأبرز طرق علاجه بالجراحة وبدونها

أعراض غضروف الظهر وأبرز طرق علاجه بالجراحة وبدونها
أعراض غضروف الظهر وأبرز طرق علاجه بالجراحة وبدونها
تظهر اعراض غضروف الظهر عند الإصابة بـ هشاشة العظام المعروفة أيضًا باسم مرض المفاصل التنكسية، وهي حالة يتدهور فيها الغضروف الواقي الذي يبطئ نمو العظام ويجعلها تتآكل، مما يسبب التورم والألم. قد يتسبب أيضًا في تطور النتوءات العظمية، وظهور اعراض غضروف الظهر.
ويحدث الفصال العظمي في العمود الفقري هو انهيار في غضروف المفاصل والاقراص الموجودة في الرقبة وأسفل الظهر، مما يتسبب في ظهور أعراض غضروف الظهر. في بعض الأحيان ، ينتج عن هشاشة العظام نتوءات تضغط على الأعصاب الخارجة من العمود الفقري، هذا يمكن أن يسبب الضعف والألم في الذراعين أو الساقين.

غضروف الظهر الفقرة الرابعة والخامسة

 

ويحدث تلف الغضروف الظهر الفقرة الرابعة والخامسة، عندما يصاب النسيج المرن الموجود بين الغضاريف الموجودة بين فقرات الظهر، مما يتسبب في احتكاك العظام مع بعضها البعض.
ويمكن ان يحدث تلف غضروف الظهر الفقرة الرابعة والخامسة نتيجة لإصابة مفاجئة ، مثل إصابة رياضية ، أو الإصابة بـ هشاشة العظام، او نتيجة التحميل على الظهر ورفع احمال ثقيلة.

وقد تتحسن إصابات غضروف الظهر الفقرة الرابعة والخامسة الطفيفة من تلقاء نفسها في غضون أسابيع قليلة ، ولكن قد يتطلب تلف الغضروف الأكثر حدة الجراحة في النهاية.

آلام عند الحركة  يستمر حتى مع الراحة ويزداد سوءًا عند المعاناة من زيادة الوزن.

تورم يتطور مع مرور الأيام

وإذا كنت قد أصبت بتلف غضروف الظهر الفقرة الرابعة والخامسة، فمن الجيد تجربة تدابير الرعاية الذاتية أولًا. قد تتحسن الالتواءات والتلف الطفيف في الغضاريف من تلقاء نفسها في غضون أيام أو أسابيع قليلة.

من المحتمل ألا يتحسن تلف الغضروف الأكثر حدة من تلقاء نفسه، إذا تركت دون علاج ، يمكن أن تتآكل غضروف الظهر الفقرة الرابعة والخامسة في النهاية، وتحتاج إلى عملية جراحية.

أعراض الغضروف في الرقبة

يمكن أن تتطور مشاكل الغضروف في أي مفصل في الجسم، ولكن هذه بعض الأماكن الأكثر شيوعًا التي يُعثر عليها، ومن أبرزها الرقبة والظهر، الأمر الذي يتبعه بعض أعراض الغضروف في الرقبة.
يمكن أن يحدث الفُصال العظمي أيضًا في العمود الفقري والرقبة، حيث يُشار إليه عادةً باسم داء الفقار الرقبية، وتظهر أعراض الغضروف في الرقبة عندما تتأكل المادة الجيلاتينية بين كل فقرة من فقرات العمود الفقري وصولا إلى الرقبة.

وتحمي حشوة الغضروف أو المادة الجيلاتينية العظام من الضغط على بعضها البعض. عندما تقل أو تختفي المادة الجيلاتينية هذه، يمكن أن يؤدي إلى الالتهاب والألم، ويتبعه صعوبة في النوم مع صعوبة في القيام بالأنشطة اليومية.
وغالبًا ما يرتبط أعراض الغضروف في الرقبة بالسمنة، أو بالجلوس في وضعيات خاطئة، او بسبب النوم بشكل غير صحيح، الامر الذي يتبعه بعض أعراض غضروف الرقبة، ومن أبرزها:
- الإحساس بآلام شديدة بدءً من الرقبة وحتى الكوع أو أصابع اليد

- عدم القدرة على تحريك الرقبة بشكل طبيعي

- الإصابة بصداع مزمن

- الإصابة بالتنميل في منطقة الرقبة والذراعين

أعراض الانزلاق الغضروفي في الورك

يمكن أن تتطور مشاكل و أعراض الإنزلاق الغضروفي في الورك او في أى مفصل من مفاصل الجسم، ولكن هذه بعض الأماكن الأكثر شيوعًا التي يُعثر عليها، ومن أبرزها الرقبة والظهر والوركين، بالاخص بين الذين يعانون من الوزن الزائد.
وتظهر أعراض الانزلاق الغضروفي في الورك بكثرة لدى العدائين والأفراد ذوو الوزن الزائد معرضون لهشاشة العظام، وهي حالة تسمى غضروف الفخذ الرضفي (PF) تصف فقدان الغضروف على سطح الرضفة.

و يسمى تلف الغضروف العميق داخل الوركين بالدرجة الثانية من الغضروف لما يمكنها ان تسبب في أعراض شديدة؛ حيث ان الوركين عبارة عن كرة حاملة للوزن ومفصل تجويف مع غضروف يبطن السطح الداخلي للسماح بحركة سلسة وسهلة.
وإذا بدأ أعراض الانزلاق الغضروفي في الورك، فإن الاحتكاك بين العظام يؤدي إلى نتوءات العظام. يمكن أن يؤدي داء الغضروف في مفصل الورك إلى صعوبة المشي، مما يسبب تصلبًا وألمًا شديدا مع الحركة.
وعادة ما يقترن علاج غير جراحية في التخلص من أعراض الانزلاق الغضروفي في الورك الخفيفة إلى المتوسطة. قد يوصي طبيبك بتناول الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية للألم والالتهاب ، بما في ذلك الأسيتامينوفين ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية.

علاج غضروف الظهر

يعتبر أفضل علاج غضروف الظهر إذا كانت أعراض شديدة أو لم تتحسن بعد أيام قليلة من استخدام الأدوية الموصوفة طبيا، فقد تحتاج إلى علاج متخصص ، مثل العلاج الطبيعي ، أو ربما الجراحة.
وعندما يتطور غضروف الظهر إلى درجة الألم الشديد أو تأييد الحركة ، يمكن للجراحة أن توفر حلًا وعلاج غضروف الظهر دائمًا وفعالًا، وتجنب تناول جرعات عالية من مسكنات الألم، والتخلص من عدم القدرة على ممارسة الرياضة أو الحصول على نوم جيد ليلًا.
وعندما تبدأ خطة علاج غضروف الظهر، فقد ترغب في التفكير في الجراحة، ولكن عليك استشارة طبيبك لمعرفة مخاطر والآثار الجانبية لهذا الإجراء، وهل هناك بدائل لجراحة باستخدام الأدوية والعلاجات الموضعية.

وقد تتضمن الجراحة في علاج غضروف الظهر عدة خطوات ، مثل الجراحة بالمنظار لإزالة الأنسجة الملتهبة ، يليها تثبيت الغضروف المفقود أو استبداله، ويقوم الطبيب بتحديدها حسب طبيعة ومدى تفاقم كل حالة.

ويمكن أن يكون الشفاء من جراحة علاج غضروف الظهر طريقًا طويلًا ويتطلب الالتزام بإعادة التأهيل، ولكن عليك التأكد من أن صحتك في أفضل حالة ممكنة قبل الجراحة؛ حيث ان هذا سيمنحك أعلى فرص الشفاء بنجاح.

ويمكن استخدام عدد من التقنيات الجراحية ، بما في ذلك:

1- تحفيز نمو الغضروف الجديد عن طريق حفر ثقوب صغيرة في العظم القريب.

2- استبدال الغضروف التالف بغضروف سليم مأخوذ من جزء آخر من المفصل.

3- استبدال المفصل بالكامل بمفصل اصطناعي، وعادة ما يكون هذا ضروريًا فقط في الحالات الشديدة

علاج غضروف الظهر بدون جراحة

أفضل طريقة لتأكيد تشخيص التهاب المفاصل هي الأشعة السينية. سيأخذ الطبيب تاريخًا طبيًا ويجري فحصًا جسديًا لمعرفة ما إذا كان الشخص يعاني من ألم أو رقة أو فقدان الحركة في الرقبة أو أسفل الظهر ، أو إذا كانت الأعراض خفيفة إلى متوسطة سوف يلجأ الطبيب إلى علاج غضروف الظهر بدون جراحة .
في معظم الحالات  يتم توجيه علاج غضروف الظهر بدون جراحة عبر تخفيف الألم وعلاج التهاب الغضروف، وقد يطلب الطبيب بعض الاختبارات للمساعدة في تشخيص علاج غضروف الظهر بدون جراحة، تشمل هذه الاختبارات:

1- الأشعة السينية للبحث عن تضرر العظام ، والنتوءات العظمية ، وفقدان الغضروف. ومع ذلك ، فإن الأشعة السينية غير قادرة على إظهار الضرر المبكر للغضروف.

2- تحاليل الدم لاستبعاد الأمراض الأخرى

3- التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) لإظهار الضرر المحتمل في غضروف الظهر.

 

قد يشمل علاج غضروف الظهر بدون جراحة الأول فقدان الوزن إذا لزم الأمر، ثم الحفاظ على وزن صحي، وقد يشمل أيضًا التمرين إلى جانب المساعدة في إدارة الوزن ، يمكن أن تساعد التمارين أيضًا في زيادة المرونة، وتحسين تدفق الدم.
وهناك بعض التمارين مرتبطة بشكل رئيسي في علاج غضروف الظهر بدون جراحة، مثل: السباحة والمشي والتمارين الرياضية المائية، مع استخدام أدوية الألم لعلاج غضروف الظهر كـ أسيتامينوفين ( تايلينول )، والتي لا تستلتزم وصفة طبية.

وتتوفر أيضًا العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات ( NSAIDs ) بدون وصفة طبية لـ علاج غضروف الظهر بدون جراحة، ومن الأمثلة على ذلك الاسبرين ، نابروكسين الصوديوم ( أليف )، و الإيبوبروفين ( موترين أو أدفيل ). قد يكون لمضادات الالتهاب غير الستيرويدية آثار جانبية خطيرة. وتشمل هذه النوبات القلبية ، والسكتة الدماغية ، وتهيج المعدة والنزيف ، وتلف الكلى في كثير من الأحيان .

أما عن المراهم والكريمات الموضعية متاحة أيضًا في علاج غضروف الظهر بدون جراحة، فيتم وضعها على الجلد في المنطقة المؤلمة ، ولكن بشكل عام ، هذه ليست فعالة بشكل كبير في الحالات الشديدة، من أمثلة الأدوية الموضعية Ben-Gay و Aspercreme، مع مكملات مثل فيتامين ك ، والكالسيوم ، والجلوكوزامين ، وشوندروتن.
وقد يوصي طبيبك أيضًا بالأدوية المخصوصة في علاج غضروف الظهر بدون جراحة، قد تشمل هذه الأدوية المسكنات الموصوفة طبيًا كـ حقن الكورتيكوستيرويدات حول العمود الفقري تسمى حقن الستيرويد.

أعراض ضغط فقرات الظهر

الغالبية العظمى من آلام الظهر وأعراض ضغط فقرات الظهر قصيرة الأمد تشفى نفسها في غضون أسبوع، ومع ذلك ، فإن هشاشة العظام في الظهر هي أحد الأسباب العديدة المحتملة لألم الظهر المزمن الذي لا يبدو أنه يزول مع مرور الوقت.
مع تدهور أعراض ضغط فقرات الظهر ، تتطور النتوءات العظمية إلى الضغط على الأعصاب في أسفل الظهر، مما يجعل طبيبك يقوم بتقييم حالتك لاستبعاد الأشكال الأخرى من التهاب المفاصل.
ويمكن أن تتطور أعراض ضغط فقرات الظهر بسرعة أو ببطء ، حسب السبب. قد تسبب الإصابات أعراضًا فورية. قد تسبب الأورام أو العدوى أعراضًا تتطور على مدار أيام أو أسابيع. يمكن أن يستغرق تآكل العمود الفقري سنوات لكي تظهر الأعراض، ومن أبرز أعراض ضغط فقرات الظهر، ما يلي:

1- ألم وتيبس في الرقبة أو الظهر أو أسفل الظهر

2- ألم حارق ينتشر في الذراعين أو الأرداف أو أسفل الساقين (عرق النسا)

3- الإحساس بالتخدير أو تشنج أو ضعف في الذراعين أو اليدين أو الساقين

4- فقدان الإحساس بالقدمين

5- مشكلة في تنسيق اليد

6- تدلي القدم هو ضعف في القدم يسبب العرج

7- فقدان القدرة الجنسية

يمكن أن يسبب أعراض ضغط فقرات الظهر الضغط على الأعصاب في منطقة أسفل الظهر أيضًا، مما يتسبب في ظهور أعراض أكثر خطورة تُعرف باسم متلازمة ذيل الفرس.

وإذا كان لديك أي من هذه الأعراض ، فأنت بحاجة إلى الحصول على رعاية طبية على الفور لعلاج أعراض ضغط فقرات الظهر، ومن أبرزها :

1- فقدان السيطرة على الأمعاء أو المثانة

2- تنميل حاد أو متزايد بين الساقين والفخذين وظهر الساقين

3- ألم شديد وضعف ينتشر في إحدى الساقين أو كلتيهما ، مما يجعل المشي أو النهوض من الكرسي أمرًا صعبا.

لا يجب أن  تغني المعلومات الوارد ذكرها عن اعراض غضروف الظهر من استشارة الطبيب أو المختصين في حالة الشعور بأى أعراض مرضية مختلفة، حيث ان هذه المعلومات هي عبارة عن نتائج دراسات أو أبحاث علمية أو طبية من مواقع متخصصة .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى تحليل هرمون البرولاكتين يكشف عن مشاكل صحية للرجال والسيدات