لوشيسكو يكشف أسباب خسارة الهلال ويؤكد: تراجع النتائج أمر لا يليق بـ«الزعيم»

لوشيسكو يكشف أسباب خسارة الهلال ويؤكد: تراجع النتائج أمر لا يليق بـ«الزعيم»
لوشيسكو يكشف أسباب خسارة الهلال ويؤكد: تراجع النتائج أمر لا يليق بـ«الزعيم»

رافضًا لوم اللاعبين..

اعترف الروماني رازفان لوشيسكو المدير الفني لفريق الهلال، بأن تراجع نتائج الفريق في الفترة الأخيرة أمر لا يليق بفريق بحجم وتاريخ الهلال، لكن لا يجب أن ينسى أحد أن هذا التراجع يأتي في أعقاب فترة تاريخية من الإنجازات حقق فيها الكثير من البطولات، وهي الفترة التي بذل فيها الفريق جهد ذهني وبدني شاق للغاية ترك أثره على الفريق.

وقال لوشيسكو في تصريحات تليفزيونية، إن الهلال يلعب ويقدم كرة جيدة ويحاول الفوز ويصنع الفرص في كل المباريات التي يلعبها، لكنه يخسر من فرق تنجح في إحراز هدف من فرصة واحدة تتاح لها في المباراة لأنها لا تملك شيئًا لتخسره، لذلك فإنه يرفض أن يلوم اللاعبين لأنهم يبذلون قصارى جهدهم لكن لابد في الوقت نفسه من الاعتراف بان الفريق بحاجة إلى تحسين اللمسة النهائية وإنهاء المحاولات بشكل صحيح والتحلي بالشراسة اللازمة لتحقيق الفوز، كما أن هناك إصابات عدة ضربت الهلال، وهي كلها أمور تركت أثرها على الفريق.

وأضاف إن الهلال كان يبادر بالتسجيل خاصة أمام الفرق التي تتراجع أمام الهلال، لكن حاليًّا التسجيل يتأخر لذلك تتعقد الأمور بمرور الوقت خلال المباريات.

وأكد لوشيسكو إن الأولوية أمامه حاليًّا هي التركيز على المباراة المقبلة والقتال والعمل على الفوز في كل المباريات، وذلك حتى يتحسن الشق الذهني للاعبين.

وحول وضع الأجانب بالفريق، قال لوشيسكو إنه يعمل باللاعبين المتوفرين لديه سواء أجانب أو سعوديين، وأضاف إن اللاعبين السعوديين من أفضل المهارات الموجودة في الملاعب السعودية، وفي النهاية الهلال لديه قائمة محددة من اللاعبين والهدف أن يعمل الجميع كمجموعة واحدة من أجل صالح الفريق.

وحول غياب محمد البريك قال المدير الفني للهلال إنه فضل منح اللاعب فرصة للراحة لأنه تعرض للإنهاك بسبب كثرة المشاركات لذلك تم إعداد  برنامج خاص لكي يتم إعداده بالشكل الأمثل ليعود أكثر قوة وجاهزية.

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. خبير لوائح يؤكد «عدم قانونية» مشاركة الحمدان.. وهذه عقوبة الهلال

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.