أخبار عاجلة
محمد رمضان يروج لأحدث أغنياته "نصابة" -

سياحة وترفيه / "الجلّة".. حديقةٌ تتغنى بأصوات المياه الجارية وتغاريد العصافير

سياحة وترفيه / "الجلّة".. حديقةٌ تتغنى بأصوات المياه الجارية وتغاريد العصافير
سياحة وترفيه / "الجلّة".. حديقةٌ تتغنى بأصوات المياه الجارية وتغاريد العصافير

الطائف 15 جمادى الآخرة 1444 هـ الموافق 08 يناير 2023 م واس
إعداد وتصوير: أحمد الوهبي
بين أعالي الجبال الراسيات والهضاب والتلال-حيث أصوات الشلالات الرقراقة وتناغم الطبيعة وألوانها الخلابة وأجواؤها الساحرة- ترسم "الجلة" الذهبية بأحجار البراقة حدودها مشكِّلةً لوحة فنية من المناظر الطبيعية بعد هطول الأمطار؛ تشمل المساحات الخضراء الساحرة، وبرك المياه العذبة، حيث تدفئ أحجارها ذوات الأشكال الكروية والبيضاوية ناعمة الملمس، عندما تنسج عليها الشمس خيوطها الذهبية؛ مما يزيد من بهاء المنظر وجماله، وفي رحلة الغروب تنسدل الشمس كبساط من ذهب تجعل من "الجِّلال" وجهة سياحية مثالية.
وتشكل مناطق "الجلال" في بني مالك السدين، وصيادة، ووادي نانا، وحداد، والقريع، وشوقب، وثقيف، وقها، وبني سعد، ومراكز محافظة ميسان جنوب الطائف هذه الأيام، وجهةً مثالية لهواة الطبيعة والمناظر الخلابة؛ لما تشهده من تنوع بيولوجي فريد من نوعه،مصحوباً بالعديد من الأنشطة الممتعة التي يمكن القيام بها؛ كالتخييم، وتسلُّق الجبال، وزيارة المواقع الأثرية المجاورة للأجداد والآباء الأولين، وغيرها الكثير،كما أنها مصدر رئيسي لتغذية الأودية بالمياه التي تنحدر من سلسلة الجبال؛ ما يكسب المنطقة المحيطة بخصوبة دائمة وجريان مستمر على مدار الأربعة فصول المناخية في العام.
وتشهد الجلال "الجلّة" توافداً سياحياً ملحوظاً، حيث تقضي الأسر والعوائل أوقاتها في أجواء تُشعر الزائر كأنه وسط حديقة غنَّاء تصدح بها أصوات المياه مع تغاريد العصافير الموجودة على الأشجار والمشاهدات المتنوعة، حيث يجدها السائح منطقة سياحية ساحرة، ومكاناً مثالياً للتنزه والتخييم.
ورصدت وكالة الأنباء السعودية "واس" ما توفره "الجلّة" من مناظر ومساحات من الظلال الواسعة، ناثرةً في ثناياها النباتات العطرية، ومواقع طبيعية للتخييم بين ربوعها الخضراء ومياهها الجارية وأحجارها المختلفة والمتنوعة، حيث يجدها الزوار مكاناً عذباً للاستجمام وقضاء وقت الفراغ والاستمتاع بما في الطبيعة من مناظر ومياه جارية وظلال واسعة تأخذ العين إلى تأمل جمالية التنوع الطبيعي الذي تمتلكه المملكة، حين يجتمع الماء والجبل والنسيم العليل، ويمثِّل لون الأشجار التداخل بين جمال التكوينات الصخرية وما حولها في مشاهد لا تنسى.
وتتميز "الجلال" بمياهها العذبة المنحدرة من أعالي الجبال التي تختلط مع الأحجار البراقة، وذلك نتيجة قربها من الأودية التي بدورها تساعد على إيجاد مميزات منفردة لها عن غيرها، وتصطحب بين أحضانها تكوينات صخرية فريدة شكَّلتها عوامل المياه والتعرية التي نحتت فيها مشاهد فنية بديعة.
// انتهى //
20:36ت م
0162
2415893.png

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة وكالة الأنباء السعودية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من وكالة الأنباء السعودية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق اقتصادي / رئيس الصندوق السعودي للتنمية يستقبل سفير المملكة لدى زامبيا
التالى اقتصادي / سوق الأسهم الأمريكية يغلق على ارتفاع