أطفال مأرب: الحوثي دمر عقولنا وأجبرنا على القتال

أطفال مأرب: الحوثي دمر عقولنا وأجبرنا على القتال
أطفال مأرب: الحوثي دمر عقولنا وأجبرنا على القتال
اعترف عدد من الأطفال الذين قبض عليهم يقاتلون في صفوف مليشيا الحوثي في محافظة مأرب خلال الأيام الماضية باختطافهم وتجنيدهم إجباريا من أوساط الحارات والأحياء.

وقال أحد الأطفال المجندين: كنا أنا وزملائي في المدرسة وحين ينتهي اليوم الدراسي نقضي وقتنا في اللعب في الحارة، إلا أن أحد مشرفي المليشيا جلس معنا طالباً منا الحضور إلى مقرهم والخضوع لدورات طائفية تلقينية، مؤكداً أن المعلومات والأفكار والأهازيج الحماسية شلت عقول الأطفال، «وبعدها تم الزج بنا في جبهات القتال».

من جهة أخرى، أفادت مصادر عسكرية يمنية بأن الجيش الوطني تمكن اليوم (السبت) من أسر أكثر من 20 حوثياً في جبهات مأرب، فيما قتل العشرات ودمر عدد من الآليات.

واتهمت القوات المشتركة في الحديدة، مليشيا الحوثي بارتكاب 120 خرقاً للهدنة الأممية، مؤكدة أن المتمردين قصفوا عددا من الأحياء تضم مسجدا أثريا. وأوضحت القوات المشتركة أن المليشيا قصفت منظر السكني بمديرية الحوك جنوبي الحديدة بصاروخي كاتيوشا، ما أسفر عن تدمير مسجد بالكامل وتسبب في حالة ذعر في أوساط المدنيين.

وكانت قيادات حوثية دمرت نهاية الأسبوع الماضي مسجد النهرين التاريخي في صنعاء الذي يعود بناؤه إلى ما قبل 400 عام، ما يؤكد أن المليشيا تخطط لتدمير تاريخ وحضارة اليمن ومواقعه الأثرية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.