أخبار عاجلة

«بريكست» يتقدم على القلق من فيروس كورونا عند شباب بريطانيا

«بريكست» يتقدم على القلق من فيروس كورونا عند شباب بريطانيا
«بريكست» يتقدم على القلق من فيروس كورونا عند شباب بريطانيا

لندن وبروكسل تحددان خطة عمل بروتوكول أيرلندا الشمالية

كشفت دراسة جديدة أعدتها جامعة كوليدج لندن أن الشباب البريطاني يشعر بالقلق من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) أكثر من الإصابة بفيروس كورونا. وقالت الجامعة إن الأرقام الناتجة عن دراسة استقصائية شملت 39 ألف مشارك، من بينهم 1533 أعمارهم بين 18 و29 عامًا؛ وجدت أن 42% من البالغين في تلك المرحلة العمرية، يعانون من التوتر بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، في حين أن 32% قلقون بشأن الإصابة بفيروس كورونا.

وأظهر الاستطلاع أن 22% من الشباب يخشون الإصابة بحالة مرضية خطيرة من جراء الفيروس، مقارنةً بـ33% من جميع البالغين، فيما قال 30% من البالغين إنهم شعروا بالتوتر لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، في حين أكد 38% أنهم تعرضوا للإصابة بفيروس كورونا.

وقالت المؤلفة الرئيسية للدراسة ديزي فانكورت، إن الاختلاف قد يرجع إلى تصويت الكثير من الشباب للبقاء في الاتحاد الأوروبي وأيضًا باعتبارهم أقل عرضةً للإصابة بفيروس كورونا، وأضافت: «على الجانب الآخر من هذا، من غير المرجح أن يتأثر كبار السن بالترتيبات الجديدة؛ نظرًا إلى انتهاء الفترة الانتقالية لبريكست، لكنهم أكثر عرضة لخطر الإصابة بفيروس كورونا؛ ما يعني المزيد من التوتر حول الإصابة بالمرض، وتراجع القلق بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وتم جمع النتائج خلال الفترة من 23 ديسمبر و7 فبراير كجزء من دراسة طويلة الأمد أجرتها جامعة كوليدج لندن، وأطلق عليها "دراسة كوفيد–19 الاجتماعية".

إلى ذلك، حددت لندن وبروكسل خطة عمل لمعالجة القضايا المتعلقة ببروتوكول أيرلندا الشمالية، وستجتمعان مرة أخرى في غضون أسبوعين. ووافق وزير شؤون مجلس الدولة البريطاني مايكل جوف، ونائب رئيسة المفوضية الأوروبية ماروس سيفكوفيتش، على إعادة تأكيد التزامهما باتفاقية الجمعة العظيمة، وإجراء محادثات مع مجموعات الأعمال في أيرلندا الشمالية، والعمل معًا لمعالجة جميع القضايا على الحدود الأيرلندية، والاجتماع مرة أخرى في موعد أقصاه 24 فبراير.

وأضافتا أنهما أجريتا مناقشة ليست فقط صريحة بل بناءة، ولن تدخرا جهدًا لتنفيذ الحلول التي تم الاتفاق عليها في 17 ديسمبر.

يأتي ذلك بعد أن توجه سيفكوفيتش من بروكسل إلى لندن للقاء جوف عقب الخلافات المستمرة بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا منذ أن غادرت الأخيرة السوق الموحدة للتكتل في 31 ديسمبر الماضي.
 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق غلق طريق «العلا–المدينة» بسبب سوء الأحوال الجوية
التالى عام / سمو الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف يلتقي بسفيري تونس ومصر لدى المملكة