«الزهرة القاتلة».. هل تكون أحد الأسلحة ضد كوفيد-19؟

«الزهرة القاتلة».. هل تكون أحد الأسلحة ضد كوفيد-19؟
«الزهرة القاتلة».. هل تكون أحد الأسلحة ضد كوفيد-19؟
أعلن علماء جامعة نوتينغهام البريطانية، الأربعاء، أنهم اكتشفوا أن دواء لعلاج السرطان يتم استخلاصه من نبتة سامّة يمكن أن يحد من خطر استفحال مرض كوفيد-19. ويستخلص ذلك الدواء من نبتة «الجزرة القاتلة»، التي تقتل الأبقار والأغنام، وتوجد في مناطق غربي البحر المتوسط. ويكون شكلها جميلاً حين تتفتح زهرتها. وحقق استخدام خلاصتها نتائج مشجعة ضد سرطان البروستاتا. واكتشف العلماء البريطانيون أثناء بحثهم في تأثير هذا النبات في حيوانات المختبر أنه قادر أيضاً على منع الإصابة بفايروس كورونا الجديد. كما أنه قادر على منع الإصابة بنزلة البرد، والإنفلونزا، والالتهاب التنفسي، وكلها أمراض تسببها أسرة فايروس كورونا. ويمكن أن تصنع منه أقراص أو كبسولات يمكن للبشر استخدامها من دون أن تتسبب لهم في أي مخاطر صحية. وتستخدم زهرة «الجزرة القاتلة» في الطب الشعبي بالجزائر منذ قرون، كمخفف للآلام. ويرى الباحثون أن «الجزرة القاتلة» يمكن أن تكون سلاحاً للإنسانية ضد الوباء المجهول القادم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.