أخبار عاجلة

ومن الحب ما قتل.. نبأ وفاة الأب يُسكت قلب الابن!

ومن الحب ما قتل.. نبأ وفاة الأب يُسكت قلب الابن!
ومن الحب ما قتل.. نبأ وفاة الأب يُسكت قلب الابن!

لم تتوقع عائلة مواطن أن تفجع في الأب والابن وتكون الصلاة عليهما في يوم واحد، فبعد أن توفي الأب جراء حادث سير، وفور أن تلقى ابنه الأكبر «خالد» خبر الوفاة سقط على الأرض، وتم نقله إلى المستشفى، إلا أن تعرضه لسكتة قلبية جعل الأطباء يعلنون وفاته، ليلحق بوالده الذي صلي عليه الظهر فيما صلي على الابن العصر، ودفنا في مقبرة صديان بحائل.

وكان آخر ما دونه الابن أمس الأول في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" تغريدة جاء فيها: "يا حي يا قيوم ربي إن والدي أغلى ما أملك. أسألك بأسمائك الحسنى وصفاتك العلا أن تشفيه".

وكان الوالد فلاح بن شباب الشريطي الشمري الذي يعمل معرّف قرية الضربة جنوب حائل، يرقد في مستشفى الملك خالد بحائل جراء حادث مروري تعرض له بتاريخ 28 يناير2021، أدخله العناية في المستشفى.

ويعتبر فلاح من وجهاء منطقة حائل، وصاحب حكمة، كانت له إسهامات في حلّ العديد من القضايا المجتمعية في حائل، كما كان له دور في العديد من المساعي في عتق الرقاب. وقد نعاه وابنه المجتمع الحائلي في مواقع التواصل الاجتماعي، فيما جسّدت الحادثة الحب والوفاء في الحياة والموت، بين الأب وابنه. وكان فلاح يعامل أبناءه معاملة الأخ الحنون والأب المربي طوال حياته، حسب ما ذكره مقربون من العائلة، أكدوا الاحترام المتبادل والحب والتفاهم بينهم.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق هيئة المواصفات تحذر تجار وملاك محلات الذهب من مخالفة الموازين
التالى قصة محتال نجران.. أوهم موظفات بـ«الصحة» بقدرته على نقلهن وحملهن كفالة قروض