أخبار عاجلة

مانشستر يونايتد يكشف حقيقة «التواطؤ» في اقتحام أولد ترافورد

مانشستر يونايتد يكشف حقيقة «التواطؤ» في اقتحام أولد ترافورد
مانشستر يونايتد يكشف حقيقة «التواطؤ» في اقتحام أولد ترافورد

بعد تأجيل الكلاسيكو الإنجليزي..

كشف نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، اليوم الاثنين، حقيقة الأنباء التي أُثيرت بشأن تسهيل دخول المحتجين إلى ملعب أولد ترافورد، قبل المباراة التي تم تأجيلها أمام ليفربول، من خلال بوابة فتحت من قبل موظفي المانيو.

وأوضح يونايتد، في بيان رسمي: «التقارير في العموم وفي وسائل التواصل الاجتماعي التي تحدثت عن دخول المشجعين إلى ملعب "أولد ترافورد" عبر بوابة فتحت بواسطة موظفي النادي، غير صحيحة مطلقًا».

وأضاف البيان، وفقًا لوكالة الأنباء البريطانية «بي إيه ميديا»: «بعد اختراق الحواجز والأمن في مقدمة الإستاد، تسلق المحتجون البوابات في نهاية نفق ميونخ، ثم دخلوا من باب جانبي في المدرجات قبل أن يفتحوا بابًا خارجيًا لتمكين المشجعين الأخرين من الوصول لمنطقة التجمع وأرض الملعب».

وختم الشياطين الحمر البيان: «حدثت واقعة اختراق ثانية بعد قيام محتج بتحطيم باب مدخل مخصص لذوي الاحتياجات الخاصة»، من المطالبة برحيل ملاك النادي، بسبب مشاركتهم في تدشين دوري السوبر الأوروبي.

وتسببت احتجاجات جماهير يونايتد ضد عائلة «جليزر»، في تأجيل مباراة القمة التي كان مقررًا لها مساء أمس الأحد، أمام ليفربول، لحساب الجولة الـ34 من الدوري الإنجليزي الممتاز، حتى إشعار آخر.

واقتحمت جماهير مانشستر مسرح الأحلام، رافعة لافتات تعلن من خلالها رغبتها في رحيل ملاك النادي، بسبب مشاركتهم في تدشين دوري السوبر الأوروبي، بعدما تصاعدت الاحتجاجات ضد جليزر في الأسابيع الأخيرة، عقب محاولة النادي الفاشلة للمشاركة في دوري السوبر الأوروبي الشهر الماضي.

وكانت عائلة الأمريكي جليزر، التي استحوذت على يونايتد مقابل 790 مليون جنيه إسترليني في عام 2005، وتحتفظ بحصة الأغلبية رغم إدراج النادي في بورصة نيويورك منذ 2012، ضمن ستة أندية إنجليزية شاركت في طرح فكرة الدوري الجديد المنافس لدوري أبطال أوروبا، قبل أن ينسحب من المجموعة تحت وطأة الاحتجاجات.

واعتذر مالك يونايتد جويل جليزر، للجماهير في خطاب مفتوح بعد انسحاب النادي من المسابقة الجديدة، إلا أن الخطوة لم تجد صدى عند أنصار الشياطين الحمر، التي تتمسك برفع يد المالك الأمريكي عن النادي العريق.

وأعلنت الشرطة البريطانية، إصابة عنصري أمن خلال الأحداث أحدهما أصيب في وجهه بعد ضربه بزجاجة أدت لنقله إلى المستشفى للعلاج، فيما فتحت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز تحقيقًا في اجتياح جماهير مانشستر يونايتد للملعب ودراسة الإجراءات الأمنية الخاصة باللقاء لتحديد المسؤولين عن الحادث.

وفي المقابل، رفض وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية، جيمس كليفرلي، إدانة تصرفات جماهير يونايتد، معقبًا: «لا يمكننا إدانة الصور التي شاهدناها من اقتحام الملعب، نحتاج لتفهم إحباط الجماهير وليس فقط جماهير يونايتد بل العديد من الأندية».

ويحتل المانيو المركز الثاني على سلم ترتيب «بريميرليج»، حيث يمتلك 67 نقطة من 33 مباراة، بينما يأتي ليفربول في المركز السابع برصيد 54 نقطة، وكان في إمكان مانشستر سيتي المتصدر التتويج بلقب الدوري رسميًا، وذلك في حال نجح الريدز في التغلب على يونايتد.

اقرأ أيضًا:

الشكوك تحوم حول مشاركة مبابي أمام مانشستر سيتي

تأجيل بدء قمة مانشستر يونايتد وليفربول بسبب اقتحام أولدترافورد

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق العراق يحتج على زيارة وزير دفاع أردوغان للمنطقة الشمالية «بدون إذن»
التالى بالفيديو.. خطط تأمين زوار المسجد النبوي تتواصل.. وآلية لدخول المصلين