أخبار عاجلة
إسبانيا تستدعي سفيرة المغرب -
روسيا تطور جيلا جديدا من الغواصات النووية -

الهلال يمتع ويفوز على شباب أهلي دبي بدوري أبطال آسيا

الهلال يمتع ويفوز على شباب أهلي دبي بدوري أبطال آسيا
الهلال يمتع ويفوز على شباب أهلي دبي بدوري أبطال آسيا

الهدفان لجوميز وكاريلو

حقق الهلال فوزه الأول في دوري أبطال آسيا ، بعدما تغلب على شباب الأهلي دبي الإماراتي بهدفين دون رد، في المباراة التي جرت مساء اليوم الأحد، ضمن منافسات المجموعة الأولى. بهذا الفوز ارتفع رصيد الهلال إلى أربع نقاط.

قدم الهلال مباراة طيبة على صعيد المستوى الفني، فكان هو الفريق الأفضل واستحق الفوز عن جدارة، بعدما أجاد لاعبوه طيلة التسعين دقيقة، كما تفوق ميكالي المدير الفني للهلال في وضع الخطة المناسبة للمباراة، واكتشاف نقاط الضعف في المنافس الإماراتي.

بدأت المباراة بشكل جيد من الفريقين، وحاول كل منهما استكشاف نقاط القوة والضعف في صفوف الآخر، والتعرف على طريقة لعب منافسه، ووضح أن المباراة لن تكون سهلة على أيّ منهما، وبالرغم من الحماس الكبير، إلا أن أيًّا منهما لم يتمكن من تهديد مرمى الآخر إلا عندما تمكن الهلال من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 14 التي شهدت نجاح الفرنسي بافيتيمبي جوميز في تسجيل الهدف الأول للهلال من متابعة لكرة عرضية أرسلها محمد البريك، فقابلها جوميز مباشرة من لمسة واحدة لتسكن الكرة الشباك.

بعد الهدف حاول شباب الأهلي دبي العودة للقاء لكن خبرة لاعبي الهلال مكنتهم من امتصاص حماس منافسهم وإعادة السيطرة على المباراة سريعًا، وفي الدقيقة 30 تمكن الهلال من إضافة الهدف الثاني عن طريق كاريلو الذي تلقى كرة عرضية من البريك وهو غير مراقب فسيطر على الكرة وسدد سريعًا في الشباك في تكرار لهدف جوميز.

بعد الهدف استمرت السيطرة الهلالية على مجريات اللعب في مقابل توتر أعصاب لاعبي شباب الأهلي دبي الأمر الذر أدى لوقوع بعض الاحتكاكات غير المبررة بين اللاعبين، لكن سرعان ما عادت الأمور لطبيعتها، لينتهي الشوط بتقدم الهلال بهدفين.

بدأ الشوط الثاني بحماس من الفريقين، فالهلال يريد تعزيز تقدمه، بينما يريد الفريق الإماراتي تدارك موقفه والعودة للمباراة، لكن الهلال كانت له الكلمة العليا واستعاد التوازن، لكن بعد مرور عشرين دقيقة بدأ شباب الأهلي ينظم صفوفه بشكل أفضل وتحسن أداء لاعبي خط الوسط فأصبحت المباراة متكافئة واللعب أسرع، خاصة في ظل علاج الثغرات التي ظهرت في أداء الفريق «الأحمر» خلال الشوط الأول.

اعتمد شباب الأهلي دبي على الانطلاق الطولي واختراق صفوف الهلال من خلال إرسال كرات طولية، لكن كل هذه المحاولات لم تسفر عن تهديد حقيق لمرمى عبدالله المعيوف.

وسط المحاولات الإماراتية للعودة، كان الهلال يسجل حضوره وقدرته على تهديد مرمى منافسه من خلال محاولات تهديفية كان يصنعها ويصل لاعبوه بسهولة لمرمى شباب الأهلي لكن النتيجة بقيت كما هي.

مع وصول المباراة إلى الدقيقة 70 استعاد الهلال زمام السيطرة من جديد بفضل قدرة لاعبيه على السيطرة على الكرة والاحتفاظ بها وتناقلها فيما بينهم وحرمان شباب الأهلي من المشاركة في اللقب ما أجبر المنافس على العودة إلى نصف ملعبه  للدفاع عن مرماه.

في الدقيقة 81، أضاع الهلال فرصة الهدف الثالث عندما مر فواز الطريس من الجهة اليسرى ومرر عرضية لتصل إلى البريك في الجهة اليمنى فاخترق منطقة الجزاء ولعب كرة عرضية إلى فييتو وهو في مواجهة المرمى دون رقابة، إلا أنه سدد الكرة خارج الشباك مضيعًا هدفًا لا يضيع، لكنه لم يكن الهدف الوحيد الذي أضاعه فييتو، فقبل دقائق من تلك الفرصة تلقى كرة عرضية وهو على مسافة أمتار من المرمى، فسدد برأسه في  يد الحارس.

الدقائق الأخيرة من المباراة تحولت إلى حصار حقيقي من الهلال لشباب الأهلي دبي الذي لم يتمكن حتى من استخلاص الكرة واكتفى لاعبوه بمحاولة الوقوف في وجه المحاولات «الزرقاء» لمنع الهدف الثالث.

اقرأ أيضا

نجم الأهلي دبي يتحدث عن كواليس مغادرته الهلال: لم يكن قراري

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق «أبشر»: خطوة واحدة للتعامل مع رفض طلب تعديل المؤهل الدراسي
التالى أمر ملكي: فيصل الابراهيم وزيراً للاقتصاد والتخطيط.. وعبدالله السواحة رئيساً لهيئة الفضاء