أخبار عاجلة

«خماسية الأهلي».. الصقري: وصمة عار.. والضرب في الميت حرام

«خماسية الأهلي».. الصقري: وصمة عار.. والضرب في الميت حرام
«خماسية الأهلي».. الصقري: وصمة عار.. والضرب في الميت حرام

أكد أن تحرك رجال الراقي ضجيج بلا طحن

أكد الناقد الرياضي بدر الصقري أن سقوط فريق الأهلي بهذا الشكل المذل، في عُرف العمل الصحفي يُسمى «وصمة عار»، وللأمانة ما لحق الراقي في دوري أبطال آسيا وصمة عار على مكونات النادي بداية من المجالس السابقة، وحتى الإدارة الحالية.

وواصل أخضر جدة مسلسل السقوط بعدما تكبَّد خسارة مدوية أمام مضيفه استقلال طهران الإيراني، بخماسية مقابل هدفين، في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس الخميس، على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية «الجوهرة المشعة»، في الجولة الافتتاحية لمنافسات دوري المجموعات من دوري أبطال آسيا.

وأوضح الصقري، في تصريحات عبر القنوات الرياضية السعودية: «الحديث عن الإدارة الحالية بقيادة عبدالإله مؤمنة غير مُجدي بعد كل ما قيل في الفترة الأخيرة، هذا المجلس في عداد الأموات، والضرب في الميت حرام».

وأضاف الناقد الرياضي: «رجالات الأهلي لم تتحرك على نحو ينقذ النادي من هذا الانهيار، الجميع استبشر من الجمعية العمومية الأخيرة، ولكن ما حدث عبارة عن ضجيج بلا طحن، وأعتقد أن الحل عند وزارة الرياضة».

وشدد بدر على ضرورة أن تجد وزارة الرياضة حلًا لمسألة المسؤولية التضامنية، حيث يبدو المشهد الحالي بائسًا في ظل إغراق النادي بالديون، ومن ثم ترد الإدارة على الأصوات الغاضبة بأنه مرحبًا بمن يرد أن يدير النادي.

وختم الصقري تصريحاته: «الأمر يحتاج إلى إعادة دراسة من جانب الوزارة، أزعم أن هناك الكثير من رجالات الأهلي تود إنقاذ النادي، ولكن الديون المتراكمة على الراقي تؤرق مضاجع كل من يرغب في تولي رئاسة أخضر جدة».

وتذيل الراقي ترتيب المجموعة الثالثة في دوري أبطال آسيا، التي تُقام بنظام «الفقاعة» في جدة، برصيد خالٍ من النقاط، فيما قبض الاستقلال على الصدارة بـ3 نقاط، بفارق الأهداف فقط أمام الدحيل القطري الذي تفوق على الشرطة العراقي بهدفين نظيفين.

اقرأ أيضًا:

بعد براءة حمدالله.. النصر يقرر التصعيد
بداية كارثية في أبطال آسيا.. الاستقلال يقسو على الأهلي بخماسية

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق البرلمان العربي يرحب بقرارات جامعة الدول العربية حول العدوان الإسرائيلي على القدس
التالى «التأمين المشترك».. البنك المركزي السعودي يوضح الأهمية والمميزات