الأوطان كأحضان الأمهات لا تُعوض أبدًا وخيانتها أشد فتكًا من الأعداء

الأوطان كأحضان الأمهات لا تُعوض أبدًا وخيانتها أشد فتكًا من الأعداء

السعوديون جُبلوا بالفطرة على الإخلاص لوطنهم وقيادتهم ولاءً وانتماءً

المواطن - الرياض

وإنه لقسم لو تعلمون عظيم، ماذا بعد خيانة الأوطان إلا الخسران المبين.. اخسر ما شئت، ولكن إياك أن تخسر وطنًا شعرت فيه بالأمن والأمان، فالأوطان كأحضان الأمهات لا تُعوض أبدًا وخيانتها أشد فتكًا من الأعداء.

الولاء الكامل للوطن:

وكانت قناة الإخبارية استعرضت في تقرير لها الحقيقة الراسخة لدى جميع السعوديين وهي الحب والولاء الكامل لهذا الوطن، ونبذ أي شخص يحاول زعزعة أمنه وأمانه.

وأكدت الإخبارية في تقريرها بأنه منذ تأسيس المملكة على يد المؤسس الملك عبدالعزيز والولاء للوطن وقادته من البديهيات التي آمن بها السعوديون ونشأوا عليها أبناءهم جيلًا بعد جيل، ولاءً وحبًا وعشقًا وطاعةً لله ورسوله.

الذود عن البلاد:

وشددت على أن الدفاع عن أمن الوطن والذود عنه غريزة في قلب كل مواطن سعودي يشهد بها أعداء الوطن قبل أصدقائه، وطن العزة الذي يدافع عن الإسلام ومقدساته، وطن الوفاء الذي يتشرف بخدمة الحرمين الشريفين وضيوف الرحمن حجاجًا ومعتمرين بكل حب وترحيب.

لا تسامح مع الخونة:

كما نوه التقرير إلى أن هذا الوطن العظيم يقدم لكل من يقيم على أرضه كل ما يحفظ حقوقه ويصون كرامته، ولكن في المقابل لا يتسامح مع من يخونه ولا يقبل أن يكون بين مواطنيه عميل ولن يرضى أن يعيش على أرضه مرتزق.

لا مساومة على أمن المملكة:

وشدد التقرير على أن أمن الوطن لا يمكن المساومة عليه مهما كانت المسببات والأسباب؛ لأنه عمل لا يمكن تبريره ولا يُقبل أن يُبرر له أيًا كان، ولهذا يتردد هذا القول دائمًا: اخسر ما تشاء، ولكن إياك أن تخسر وطنًا شعرت فيه بالأمن والأمان، فالأوطان كأحضان الأمهات لا تُعوض أبدًا وخيانتها أشد فتكًا من الأعداء.

جريمة الخيانة العظمى:

وكانت وزارة الدفاع أعلنت تنفيذ حكم القتل بحق ثلاثة جنود من منسوبيها لارتكابهم جريمة الخيانة العظمى، مشيرة إلى أنه تم التحقيق معهم بإدانتهم بارتكاب جريمة الخيانة العظمى بالتعاون مع العدو بما يُخل بكيان المملكة ومصالحها العسكرية وبإحالتهم إلى المحكمة المختصة وتوفير كافة الضمانات القضائية المكفولة له.

تنفيذ حكم القتل:

وأضافت بأنه ثبت ما نسب إليهم مما جعلهم في حل من هذه الأمانة العظيمة الموكلة لهم قبل أن يتعدى ضرر فعلهم إلى كيان الوطن وأمنه، منوهةً إلى أنه صدر بحقهم حكم بثبوت إدانتهم بما أُسند إليهم والحكم عليهم بالقتل وفقًا للمقتضى الشرعي والنظامي، وتم استيفاء إجراءات تدقيق الحكم، والمصادقة عليه وصدر الأمر الملكي بإنفاذ ما تقرر بحقهم ونُفذ حُكم القتل بحق المتهمين السبت (1442/8/28هـ)، بقيادة المنطقة الجنوبية.

 
شارك الخبر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المواطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المواطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى الأمم المتحدة تدعو لتحديد موعد جديد للانتخابات الفلسطينية