أخبار عاجلة

مشكلة الأسماء برزت بعد اختراع «المجهر»

مشكلة الأسماء برزت بعد اختراع «المجهر»
مشكلة الأسماء برزت بعد اختراع «المجهر»
قال عضو مجموعة العمل الدولية للاتفاق على أسلوب مبسط لتسمية السلالات الفايروسية المتحورة أستاذ التطور الحيوي بمركز فريد هتشنسون لأبحاث السرطان في سياتل تريفور بيدفورد، إنه توجد آلاف السلالات المتحورة، ولا بد من إيجاد طريقة لتسمية كل منها. وذكر المؤرخ العلمي البريطاني ريتشارد بارنيت لصحيفة «نيويورك تايمز»، أن تسمية الأمراض لم تكن معقدة في الماضي. لكن ظهور المِجْهَر (المايكروسكوب) نحو العام 1600 أظهر عدداً كبيراً من الجراثيم والفايروسات التي لم تكن معروفة، ما تطلب تسميتها. ويعتمد العلماء ثلاثة أنظمة لتسمية المصطلحات، بما في ذلك تسمية الفايروسات. وهي: Gisaid، وPango، وNesxtstrain. ولا يقوم العلماء بتسمية السلالة المتحورة من الفايروس بعد اكتشاف حدوث تحور في تركيبها الجينومي (الوراثي) إلا إذا رافق ذلك تغيُّر في سلوك الفايروس المتحور، كأن يصبح أشد فتكاً، أو أسرع تفشياً. ومثال ذلك الفايروس المتحور الذي اكتشف في بريطانيا وسمي B.1.1.7 بعدما اتضح أنه أسرع تفشياً من السلالة السابقة، أو B.1.351 وهي السلالة المتحورة في جنوب أفريقيا، بعدما اتضح أنها قادرة على إبطال فعالية اللقاح. ويقول العلماء إن الأحرف والأرقام والنقاط في تسمية السلالة الفايروسية تشير إلى المعلومات المتعلقة بالسلالة التي ينحدر منها هذا الفايروس. فالسلالة التي تحمل التسمية B.1 تعني السلالة ذات الصلة بالتفشي الذي شهدته إيطاليا خلال الربيع الماضي. وحين تبدأ تراتبية السلالات في التوسع تتم إضافة رقم جديد، ونقطة جديدة، بحسب المتاح في الألفبائية المعروفة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق سياسي / وزير الخارجية الأمريكي يبحث مع رئيس الوزراء السوداني معالجة القضايا الإقليمية والاقتصادية
التالى عبدالملك: منحة السعودية لتشغيل محطات وقود اليمن تخفف من أوضاع الشعب اليمني الصعبة