أخبار عاجلة
أفضل 7 أطعمة لتحسين خصوبة الرجال -

القفز إلى المقدمة أو الاقتراب من الهبوط.. النصر تحت رحمة الاتفاق

القفز إلى المقدمة أو الاقتراب من الهبوط.. النصر تحت رحمة الاتفاق
القفز إلى المقدمة أو الاقتراب من الهبوط.. النصر تحت رحمة الاتفاق

صراع مثير في الدمام

حزم فريق النصر الحقائب صوب الدمام في مهمة محفوفة بالمخاطر أمام مضيفه الاتفاق، في المباراة المرتقبة التي تُقام مساء اليوم الجمعة، على ملعب الأمير محمد بن فهد، لحساب الجولة الـ22 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

ويرفع العالمي شعار «لا صوت يعلو على النقاط الثلاث»، من أجل العودة سريعًا إلى سكة الانتصارات، بعد تعثر مخيب في عقر الدار أمام أبها، إلى جانب الاقتراب خطوةً أخرى من المربع الذهبي بحثًا عن مشاركة قارية في الموسم المقبل.

هدف فارس نجد من المباراة يتطابق تمامًا مع صاحب الأرض، الباحث هو الأخر عن نفض غبار الخسارة القاسية أمام التعاون في الجولة الماضية، بثلاثية دون رد، وتضييق الخناق خلف أهل المقدمة من أجل حجز تذكرة آسيوية تبدو في متناول رجال خالد العطوي.

ولا يبدو الفوز أمرًا يسيرًا على الطرفين في ظل تقلب النتائج اللافت، والمسيطر على مسار الفريقين منذ بداية الموسم، حيث عجز النصر على الحفاظ على الصحوة التي صاحبت تولي المدرب الكرواتي آلين هوفارت المسؤولية، ليسقط مرتين متتاليتين أمام الشباب والقادسية، قبل أن يستعيد العافية على حساب الجار اللدود الهلال، في مشهد لم يدم طويلًا بتعثر جديد في الجولة الماضية أمام أبها، حيث اكتفى بتعادل درامي بهدفين لكل طرف.

ويدرك هوفارت أن المباراة تمثل مفترق طرق في مشوار العالمي، حيث يمنح الفوز الاقتراب من صراع المقدمة المشتعل، بينما تعني الخسارة التراجع إلى مناطق الخطر، والتي لا يفصل أصفر الرياض عنها سوى 4 نقاط فقط.

وفي المقابل، لا يبدو فارس الدهناء أسعد حالًا أو أكثر استقرارًا من الضيف القادم من الرياض، حيث عجز رجال العطوي عن تحقيق انتصارين متتاليين في الجولات العشر الأخيرة، بل بدا وكأن الكوماندوز يسير على سطر ويترك الأخر، في مشهد وضع مصير المدرب الوطني الوحيد في المسابقة على المحك.

ويفتقد فارس نجد جهود المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله، في مغامرة الدمام، بعدما خرج من حسابات المدرب الكرواتي بسبب عدم الجاهزية التامة، حيث يحتاج إلى برنامج مكثف من أجل استعادة البريق المفقود.

ويبدو المهاجم الشاب محمد مران، هو الأقرب لقيادة الخط الأمامي لفارس نجد أمام الكوماندوز، بعدما حرص هوفارت على منح الثنائي رائد الغامدي وعبدالمجيد الصليهم، مزيدًا من الراحة في ظل ضغط المباريات، فيما يبدو صانع الألعاب يحيى الشهري في الصورة لتعزيز قدرات النصر الهجومية.

ويحتل فارس نجد المركز السابع على سلم ترتيب دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، برصيد 29 نقطة، بعد مرور 21 جولة من عمر الموسم، بفارق 6 نقاط خلف المربع الذهبي، بينما يبتعد أيضًا بفارق 4 نقاط أمام أبها أقرب المهددين بالهبوط، فيما يأتي الاتفاق في المركز السادس، بـ30 نقطة، في موقف يشبه كثيرًا تأرجح الضيف الأصفر.

اقرأ أيضًا:

حمدالله خارج حسابات مدرب النصر أمام «الكوماندوز»
ثورة داخل النصر.. إدارة السويكت تُصدر 4 قرارات مفاجئة وقبول استقالة الدخيل

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

التالى عبدالملك: منحة السعودية لتشغيل محطات وقود اليمن تخفف من أوضاع الشعب اليمني الصعبة