كيف ساهمت مبادرات البنك المركزي في تنشيط الاقتصاد.. خبير يجيب

كيف ساهمت مبادرات البنك المركزي في تنشيط الاقتصاد.. خبير يجيب
كيف ساهمت مبادرات البنك المركزي في تنشيط الاقتصاد.. خبير يجيب

قال كريم عادل الخبير الاقتصادي إن السياسات التحوطية المتبعة من البنك المركزي المصري وسرعة اتخاذ القرارات الاحترازية لمواجهة جائحة فيروس كورونا ساهم في تجنب أي تأثير سلبى على معدل الأرباح.

وأضاف كريم عادل في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن المبادرات التي أطلقها البنك المركزي المصري، مطلع العام الماضي، بهدف تنشيط الاقتصاد بالتزامن مع جائحة فيروس كورونا المستجد، عززت  من المحافظ التمويلية للبنوك  المصرية.

 

وتابع: إضافة إلى مساهمة تلك المبادرات في تحقيق البنوك لمعدلات نمو جيدة بفعل انخفاض معدلات الفائدة، ومبادرات تأجيل السداد والفوائد ومنح البنوك لتمويلات جديدة عبر مبادرات البنك المركزي.

ولفت إلى أن المشروعات الجديدة في البنية الأساسية التي نفذتها الحكومة، عملت على تحقيق معدلات نمو جيدة في الإقراض، بجانب مشروعات البنية الأساسية التي تمولها البنوك الحكومية والكبرى بشكل كبير.

وتوقع أن يواصل القطاع المصرفي معدلات النمو الجيدة في الإقراض بفضل المشروعات القومية، بالإضافة إلى قيام البنك المركزي بتجديد المبادرات القائمة، أو استحداث مبادرات جديدة لضمان سد أي فجوة في التمويل أو ضعف في النشاط، مثل مبادرة تمويل المركبات بفائدة 3%، بالإضافة إلى المشروع القومي لتطوير الريف.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.