ساويرس: انخفاض الفائدة بمصر بعد توقعات بأزمة اقتصادية طاحنة

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
توقع المهندس نجيب ساويرس، رجل الأعمال، مؤسس حزب المصريين الأحرار، انخفاض الفائدة في ، بعد توقعات الوزير السابق منير فخري عبد النور بحدوث أزمة اقتصادية عالمية طاحنة، بسبب انخفاض أسعار الفائدة طويلة الأجل عن قصيرة الأجل، مشيرًا إلى أن ذلك ينبئ بدخول الاقتصاد العالمي في ركود، وهو ما أدى لحدوث انهيار في أسعار الأسهم والسندات ببورصة نيويورك أمس الأربعاء.

وكان منير فخري عبد النور كتب تغريدة على تويتر قال فيها: "العالم على حافة أزمة اقتصادية طاحنة. انخفاض أسعار الفائدة طويلة الأجل عن قصيرة الأجل ينبئ بدخول الاقتصاد العالمي في ركود فانهارت أسعار الأسهم والسندات في بورصة نيويورك أمس والكل وعلى رأسهم ترامب يطالب بتدخل البنك المركزي الأمريكي لتخفيض أسعار الفائدة".

ورد نجيب ساويرس بتغريدة قال فيها: "هو اتنبح صوته بيطلب التخفيض.. لكن رئيس الـFED مستقل وسيد قراره ومنشف دماغه...".

وعن توقعات ساويرس للفائدة في مصر ردًا على سؤال أحد المتابعين: "توقعاتك ايه للفايده في مصر"، فرد نجيب ساويرس قائلًا : "هتنزل...".

نجيب ساويرس رئيسا للجنة الاستثمار في بلتون المالية القابضة

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يواصل ضغوطه على رئيس البنك المركزي الأمريكي جيروم باول، بشأن زيادة خفض أسعار الفائدة.

وكتب ترامب سلسلة تغريدات عن ضرورة تخفيض مجلس الاحتياطي الاتحادي لأسعار الفائدة، ويسير في ذلك بخطى "أكبر وأسرع"، لتحسين قدرة الولايات المتحدة على منافسة الدول الأخرى.

ترامب: البنك المركزي الأمريكي مجنون

وقال ترامب في تغريداته بتويتر: "يجب عليهم أن يخفضوا أسعار الفائدة بخطى أكبر وأسرع.. وأن يوقفوا تشديدهم الكمي السخيف الآن"، وأضاف: "مجلس الاحتياطي الاتحادي "يكابر في الاعتراف بالأخطاء".

وكان الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي خفض نسبة فائدته الرئيسية للإقراض للمرة الأولى منذ 2008، ما يزيد من القلق بالاقتصاد العالمي ومن نسبة التضخم، خاصة بعد خفض الاحتياطي الفيدرالي لنسبة الفائدة بربع نقطة لتصبح بين 2% و2،25%، بحسب بيان للجنة النقدية للاحتياطي الأمريكي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق