أخبار عاجلة

لتمكين الكفاءات الشابة.. تغييرات داخل وزارة السياحة والآثار

أصدر الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار قرارين وزاريين، بتكلف أحمد نبيل عبد العزيز بالإشراف على إدارة المتابعة بمكتب الوزير، وذلك إلى جانب عمله كمعاون الوزير لشئون الطيران والترويج، وندب هِلن الطنطاوي - أخصائي سياحي أول (أ) وعضو المكتب الفني بمكتب الوزير- للقيام بمهام وأعمال مدير عام الإدارة العامة للسكرتارية التنفيذية للوزير.

 


هلن الطنطاوى

وقالت الوزارة في بيان صادر عنها، أن ذلك يأتي في إطار الحرص على تمكين الكفاءات الشابة بها والعمل على رفع قدراتهم وإكسابهم خبرات لترقي المناصب القيادية بما يساهم في النهوض بمنظومة العمل داخل الوزارة.

 

تجدر الإشارة الي أن أحمد نبيل عبد العزيز، حصل على بكالوريوس الإرشاد السياحي من كليه السياحة والفنادق جامعة حلوان بتقدير عام امتياز مع مرتبة الشرف، وحصل على درجة الماجستير في إدارة السياحة والتراث الحضاري في مجال التسويق السياحي من جامعة السوربون بباريس عام 2014، ثم حصل على دبلوم إدارة وتسويق السياحة من طوكيو عام 2017، فضلا عن حصوله على العديد من الدورات التدريبية، عمل بالقطاع السياحي الخاص في بداية حياته العملية، ثم التحق بالعمل بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، ثم التحق بالدفعة الأولى للبرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة من برنامج التأهيل الرئاسي، مما عزز من اختياره معاونا لوزير السياحة عام 2017.   

 

أما هِلن الطنطاوي فهي حاصلة على ليسانس الآداب في اللغة الإسبانية بتقدير جيد جدا من كلية الآداب جامعة القاهرة، وماجستير في "الإدارة العليا لسياسة واستراتيجية الوجهات السياحية" من جامعة كتالونيا ببرشلونة، إسبانيا بتقدير ممتاز، تم تعيينها بالوزارة ضمن دفعة أوائل الخريجين 2001، حيث عملت بالإدارة العامة للعلاقات الدولية بالإدارة المركزية للعلاقات العامة والدولية كمدير قسم الأميركتين، ثم مدير قسم المنظمات الدولية، كما شاركت في العديد من اجتماعات المنظمات الدولية، وتلقت العديد من الدورات التدريبية في مصر والخارج.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق سعر الريال السعودى اليوم الجمعة 5-3-2021 أمام الجنيه المصرى
التالى حملات مناهضة مستمرة... هل ينجح المجتمع المدني في وقف تعديلات قانون العمل الأردني؟