أخبار عاجلة
إنريكي يتحدث عن مستقبله مع منتخب إسبانيا -
تفاصيل عقد الونش الجديد مع الزمالك -
أسعار الدولار في البنوك اليوم الأربعاء 23-6-2021 -

بعد وفاتها بكورونا.. محطات في حياة الراقصة المحتشمة ناريمان عبود

بعد وفاتها بكورونا.. محطات في حياة الراقصة المحتشمة ناريمان عبود
بعد وفاتها بكورونا.. محطات في حياة الراقصة المحتشمة ناريمان عبود
على مدار الساعات الماضية تصدر اسم الراقصة ناريمان عبود مؤشرات بحث جوجل عربياً، كما تصدرت تريندات مختلف مواقع التواصل الاجتماعي تحت وسم «ناريمان عبود - الراقصة المحتشمة»، ويأتي ذلك عقب أن أعلن الموسيقار اللبناني وسام الأمير، السبت الماضي، وفاة زوجته ناريمان عبود متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا الوبائي.

وبعد تصدرها التريند تحت وسم من نوع خاص «الراقصة المحتشمة» .. نستعرض خلال السطور التالية محطات في حياة ناريمان عبود من الشهرة والمجد إلي الوفاة بكورونا في سن 57 عاماً :

- بدأت حياتها الفنية كراقصة استعراضية حيث احترفت الرقص في عام 1987 واسمها الحقيقي ماري طانيوس عبود، من مواليد عام 1964، وكانت عبود لفترة طويلة من الزمن من أبرز الراقصات الشرقيّات في لبنان.

Image1_2202115123731970216401.jpg
- تزوجت الموسيقار اللبناني وسام الأمير ثم أنجبت منه أطفالًا، وقررت عقب إنجابها أن تتفرغ لهم وتربيتهم فاعتزلت الرقص من أجلهم والاستغناء عن الشهرة لسنوات.

- عقب ذلك.. عادت في عام 2016 للرقص مرة أخرى بعدما رأت أنها قدمت دورها كأم في تربية أبنائها.

Image1_2202115123759580934562.jpg
- لـ «ناريمان عبود» نظرة مميزة للفن، فدائماً ما كانت ترى أن الرقص فن هادف بعيد عن الابتزاز وترفض ارتداء أي بدلات فاضحة حيث قالت عن ذلك :«أشكر ربي أنني حصدت السمعة الحسنة والفن الصحيح وأنا أعتبر الرقص هواية بالنسبة لي، وأرغب كثيرا أن أُظهر للجمهور هذا الفن الراقي والمرتب».

Image1_220211512399294272017.jpg
- عادت للفن بفيديو كليب جديد بعنوان «سلام عليك» وصورته في كازينو لبنان تحت إدارة المخرج شارلي حاتم، وقدمتها دويتو مع شقيقها الفنان ميشال عبود، وظهر العمل في إطار الاستعراض على طريقة الفوازير وقدموا في الكليب أكثر من لوحة فنية، وهي من ألحان وسام الأمير، وكلمات حمزة مطر، وتوزيع روجيه خوري ومصمم الرقص فرنسوا رحمة.

Image1_2202115123929110021924.jpg
- المحطة الأخيرة.. استقبلت الموت عن عمر يناهز الـ57 عامًا بعد صراع مع فيروس كورونا الوبائي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق أصالة فى فوتوسيشن "الصرخة": الحياة فرصة لمن يهواها وأنا خُلقت لأحيا.. صور
التالى ميمي جمال تروى باكية قصة حبها لزوجها الراحل حسن مصطفى وآخر كلماته لها