لهاليبو فتاة السيرك..عندما حاولت نعيمة عاكف القفز من إيفل

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

كانت الفنانة الاستعراضية نعيمة عاكف تتمتع بلياقة بدنية عالية اكتسبتها من عملها فى سيرك والدها بمدينة طنطا، حيث كانت البطلة الأولى لفريق السيرك وهى في  سن الرابعة، وأفادتها تدريبات السيرك والعمل فيه طوال حياتها الفنية حيث أصبحت ملكة للاستعراض، وحصلت على لقب أحسن راقصة فى العالم من مهرجان الشباب العالمي بموسكو عام 1958، وقامت بأداء العديد من الحركات التى تعلمتها فى السيرك فى عدد من أفلامها وأطلق عليها لهاليبو الفن حيث كانت أول بطولة مطلقة لها فى فيلمى لهاليبو، والعيش والملح عام 1949 .

 

 وتزوجت نعيمة عاكف من المخرج حسين فوزى الذى وقع معها عقد احتكار للأفلام التى يخرجها لشركة نحاس ، وبعده تزوجت من المحاسب صلاح الدين عبد العليم وأنجبت منه ابنها الوحيد الدين عبد العليم.

 

وفى عام 1956 كتبت مجلة الكواكب عن واقعة غريبة حدثت للفنانة نعيمة عاكف فى باريس خلال فترة زواجها من المخرج حسين فوزى، حيث سافرت نعيمة معه إلى باريس، فاصطحبها لزيارة إيفل الشهير.

 

وخلال هذه الزيارة افترقا بسبب شدة الزحام ولم يصل كل منهما للأخر، واعتقد حسين فوزى أن زوجته هبطت إلى الطابق الأرضى، فنزل للبحث عنها، بينما كانت نعيمة عاكف فى الطابق الذى يعلوه ولا تستطيع التحرك من شدة الزحام، فنظرت لترى زوجها فى الطابق الأسفل ، وبسبب فشلها فى التحرك وسط الزحام فكرت الفنانة الاستعراضية ابنة السيرك أن تستغل المهارات التى تعلمتها فى السيرك لتقفز إلى الدور الأسفل خاصة أنه كان بينها وبين زوجها طابق واحد، وبالفعل اقتربت نعيمة عاكف من السوروأوشكت على القفز، وشاهدها رجال الشرطة المكلفون بحراسة البرج فأسرعوا إليها بعدما ظنوا أنها تريد الانتحار، وساد الارتباك وظلوا يتحدثون مع لهاليبو باللغة الفرنسية بينما هى لا تفهم شيئا من حديثهم ، حتى التفت زوجها لهذه الضجة واكتشف أن زوجته طرف فيها فصعد بسرعة ليتحدث مع رجال الشرطة، وما أن رأته نعيمة عاكف حتى انفجرت بالبكاء.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق