فتاتان تقبلان كاظم الساهر.. منتقبة تحتضن ماجد المهندس.. ورجل يتهجم على نانسي عجرم

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
لا تخلو مواقف المطربين مع جمهورهم من الحكايات والقصص النادرة التي أثارت وتثير الجدل بمجرد تذكرها، فمنها مواقف غريبة وأخرى مضحكة، وهناك لفتات إنسانية أيضًا.

ويرصد "صدى البلد" في التقرير التالي أبرز مواقف المطربين مع جمهورهم في الحفلات.

كاظم الساهر
تداول عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، لاسيما جمهور قيصر الغناء العربي كاظم الساهر، مقطعين من كواليس حفله الأخير الذي أحياه في تركيا، بالتزامن مع عيد الأضحى المبارك.

في المقطع الأول، ظهرت فتاة تمسك بالعلم العراقي، وتنهار أمام كاظم الساهر ثم تحتضنه بشدة وتقبله، ثم تبكي على كتفه، ما جعله يمسح بيده على كتفها مستعطفًا إياها.

وفي المقطع الثاني، ظهرت فتاة أخرى، تندفع خلف كاظم الساهر، مقتحمة المسرح عليه، وتحتضنه من الخلف، بطريقة أشعرته بالذعر، ثم قبلته بعدها.

وبدا كاظم الساهر في الفيديو الأخير مندمجًا في أغنيته، ثم فوجئ بمعجبة تعانقه من الخلف؛ ما تسبب فى خوفه وذعره، وهو ما دفع الحرس الشخصي إلى الدفاع عنه، وقاموا بإنزال المعجبة من على خشبة المسرح، وبالرغم من حالة الرعب التى تعرض لها كاظم الساهر إلا أنه كان حريصًا على الاطمئنان على المعجبة حتى لا تتعرض لسوء من الحراس.

ماجد المهندس
وفي الصيف الماضي، قامت فتاة سعودية منتقبة بالصعود على خشبة المسرح واحتضنت الفنان ماجد المهندس، وقبلته أمام الجميع في سلوك غير محبب، حيث تفاجأ به حضور الحفلة.

وبينت الكاميرا صعود الفتاة المنتقبة متسللة من المنظمين الذين لم تفلح احتياطاتهم الأمنية لمثل هذه التجاوزات، لتصعد الفتاة وبسرعة على خشبة المسرح لتقوم باحتضان الفنان ماجد الهندس أثناء أدائه وصلة غنائية.

نانسي عجرم
أما المطربة اللبنانية نانسي عجرم، فقد تعرضت لموقف محرج قبل 5 سنوات أثناء مشاركتها في مهرجان جرش، إذ تسلل لها أحد المعجبين وصعد إلى خشبة المسرح، ليقوم باحتضانها، إلا أن "البودي جارد" قام بإنزاله سريعًا.


في الصيف قبل الماضي، سمح الهضبة عمرو دياب لأحد الحاضرين لحفلته بالساحل الشمالي بالصعود إلى خشبة المسرح، وبعد نجاحه في ذلك، طلب أن يلتقط صورة "سيلفي" مع الهضبة، لكن حظه السيئ وقف أمامه، بعد أن اكتشف أن مساحة الذاكرة في هاتفه غير كافية، ما جعل الجمهور يضحك بشدة على الموقف.

وفي واقعة نادرة تعود إلى سنوات كثيرة، تعرض الهضبة عمرو دياب لموقف غريب في إحدى حفلاته، إذ هاجمه المعجبون لتقبيله واحتضانه على خشبة المسرح، ما جعله يفقد حذاءه من شدة تدافع الجمهور عليه.

جورج وسوف
وفي عام 2013، وأثناء مشاركة سلطان الطرب العربي جورج وسوف في حفل غنائي بالسويد، صعد له أحد الجمهور والمعجبين، وحاول تقبيل حذائه، إلا أن الحرس قام بإبعاده سريعًا.

أم كلثوم
وفي عام 1967، وأثناء إحياء كوكب الشرق أم كلثوم حفلا غنائيا على مسرح الأولمبيا بالعاصمة الفرنسية باريس، قام أحد المعجبين بالصعود لها على المسرح وركع وقام بتقبيل قدمها، فحاولت الابتعاد عنه، فتعرقلت، فقام محمد القصبجي وأعضاء فرقتها الموسيقية بمساعدتها على النهوض مرة أخرى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق