نور فيلم قصير بمواصفات عالمية لـ قطامش.. يناقش استغلال الإرهابيين لـ ظروف الشباب.. صور

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

انتهى الفنان الشاب نور قطامش من تصوير فيلم قصير بعنوان "نور" مع المخرج محمد يوسف ومدير التصوير الإيطالي فريدريكو كورنو حيث يجسد دور البطولة بشخصية "أسعد" الذي يتعرض لاستغلال بعض العناصر الإرهابية لظروفه المعيشية ليشاركهم في تنفيذ عمليات تفجير تستهدف الأبرياء والمدنيين من أبناء وطنه.

"نور" فيلم قصير تراجيدي تشويقي يجسد بطولته نور قطامش وتأليف شريف عبده وهو إنتاج مصري - أمريكي للمخرج محمد يوسف وتم تصويره مع الإيطالي فريدريكو كورنو بعدد من المواقع بين الجديدة ومدينة 6 أكتوبر وأحد المصانع بمنطقة إمبابة ومن المقرر أن يشارك ينافس العمل على جوائز الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي القادم في الفترة في من 19 إلى 27 سبتمبر.

جدير بالذكر أن نور قطامش شارك في العديد من الأعمال الدرامية المميزة والأفلام القصيرة منها مسلسل "أسرار" للنجمة نادية الجندي حيث قدم دور محوري باسم "قدري" خبير الكمبيوتر الذي يعمل بوزارة الداخلية ويساهم في كشف لغز الجريمة بالعمل .

كما قدم دور المحامي "سيف" باحدي قصص مسلسل "نصيبي وقستك" وحقق خلاله رورد أفعال قوية على ومواقع التواصل الاجتماعي حيث جسد دور الندل ببراعة كبيرة مع صديقه محمد الكيلاني ودرة .

ومؤخرا قدم قطامش بطولة احدي حلقات"الابواب المغلقة" للاعلامي جورج قرداحي واخرج محمد سلامة حيث جسد دور لاحداث من الواقع لشقيق ضحية يتلقي اتصالا هاتفيا من سوريا بأن شقيقه انضم للجماعة الارهابية داعش .. وتتضح في النهاية ان زوجة شقيقه هي من قامت بقتله بالاتفاق مع ابن عمها وأن الاتصال كان للتغطية على جريمتهم.

المعروف أن نور قطامش حاصل علي بكالوريوس طب الفم والأسنان من جامعة المستقبل عام 2012 وحصل على ورشة تمثيل للدكتور محمد عبد الهادي التي انطلق بعدها للمشاركة في العديد من الاعمال الفنية الدرامسية .

كما استطاع ان يجمع بين مهنتي التجميل وطب الأسنان ويشارك في عدد من والوكالات الفنية الأمريكية لتجسيد أدورا في السينما العالمية نظرا لإجادته الإنجليزية بطلاقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق