بالدبوس.. منال سلامة تسرد قصة دفاعها عن نفسها من التحرش الجنسي

بالدبوس.. منال سلامة تسرد قصة دفاعها عن نفسها من التحرش الجنسي
بالدبوس.. منال سلامة تسرد قصة دفاعها عن نفسها من التحرش الجنسي
التحرش الجنسي بالفتيات، من الجرائم التي يعاقب عليها القانون ويرفضها المجتمع، ورغم تغليظ العقوبات إلا أنه مازال هناك العديد من الشباب يرتكبون هذه الجريمة في حق الفتيات، ما دفع بعض الفتيات إلى تعلم فنون القتال للدفاع عن أنفسهن.اضافة اعلان

وقالت الفنانة منال سلامة أثناء تقديمها برنامج "حلو الكلام" المذاع على قناة "صدى البلد"، أنها كانت تسمع من صديقاتها وزميلاتها في المدرسة عن تعرضهن للتحرش وكانت لا تصدق، حتى تعرضت هي للتحرش فى الأتوبيس، وكان عمرها وقتها لا يتعدى 13 عاما، وقررت بعدها أن تحمى نفسها من التحرش الجنسي، من خلال وضع دبوس على إصبعها وتضع يديها خلف ظهرها، بحيث من يقترب منها يشعر بالدبوس فيبتعد.

وأكدت منال سلامة، أن هذه الحيلة الدفاعية التى قامت بها فى الطفولة كانت حيلة دفاعية ناجحة ساعدتها على تجنب التعرض للتحرش الجنسى حتى كبرت، مؤكدة على ضرورة أن تأخذ الفتيات جميع وسائلهن وحيلهن للدفاع عن أنفسهن من التحرش الجنسي.

ويذكر أنه انتشرت مؤخراً تدريبات الدفاع عن النفس وتقبل عليها الفتيات بشكل كبير لتعلم فنون القتال والدفاع عن النفس، ما يجعلهن أكثر جرأة لمواجهة التحرش والدفاع عن أنفسهن فى حال تعرضهن لأى حادث تحرش.

ومصر قطعت شوطا كبيرا فى مواجهة ظاهرة التحرش الجنسي، من خلال فرض عقوبات رادعة على مرتكبى جرائم التحرش الجنسى، ما ساهم فى انخفاض جرائم التحرش الجنسى فى مصر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.