في ذكرى عيد ميلادها.. تفاصيل قصة حب وزواج شهيرة ومحمود ياسين

في ذكرى عيد ميلادها.. تفاصيل قصة حب وزواج شهيرة ومحمود ياسين
في ذكرى عيد ميلادها.. تفاصيل قصة حب وزواج شهيرة ومحمود ياسين
يحل، اليوم، الأول من فبراير، عيد ميلاد الفنانة شهيرة، التي عملت بالفن لفترة ثم قررت ارتداء الحجاب والاعتزال والاهتمام بأسرتها، وبالرغم من أن شهيرة تورات عن الفن وعالمه إلا أن ارتباط اسمها بالفنان الراحل محمود ياسين جعلها دومًا تحت أضواء الشهرة، فهي ومحمود ياسين قصة حب نموذجية وتعتبر من أكثر العلاقات الزوجية التي شهدت استقرارًا واستمرت حتى آخر العمر، وفي هذا التقرير نستعرض تفاصيل هذه القصة.اضافة اعلان

الشرارة الأولى
بدأت قصة حب شهيرة ومحمود ياسين من أول نظرة خلال تصويرهما فيلم "صور ممنوعة" الذي كان محمود ياسين يصوره وهو بطل في المسرح القومي، ويملك فيلما سينمائيا واحدا برفقة شادية، وحينما أسند إليه دور بطولة هذا الفيلم، علم أن البطلة التي ستمثل أمامه هي فنانة شابة ولا تزال في بداية مشوارها ولا تزال أيضًا طالبة بالصف الأول بمعهد التمثيل فأًصيب النجم الراحل بحالة من الإحباط.

وحينما وصلت شهيرة لموقع التصوير، كانت ترتدي ملابس سوداء، ولم تهتم بأحد ولم تصافح سوى المخرج، فلفتت نظر الفنان الراحل وجذبه الحزن الكامن في عينيها، ليعلم فيما بعد أن والدها توفي قبل 5 أشهر.

Image1_22021141338228766775.jpg

واندلعت شرارة الحب في كواليس الفيلم، وبدأت القصة بينهما واستمرت ستة أشهر، وقبل نهاية تصوير الفيلم تمت الخطبة، وبعد أشهر من الخطوبة تم الزفاف، وبالتحديد خلال مشاركة محمود ياسين في فيلم "الخيط الرفيع"، حينما انتصف تصوير الفيلم وأثناء سفر فاتن حمامة في إجازة، واستمرت الزيجة حتى يومنا هذا الذي شهد رحيل الفنان القدير.

حب لم يخفت بريقه

كانت شهيرة عاشقة لزوجها دائمة الغيرة عليه، ولكنها كانت غيرة صحية تدفع إلى استمرار الحب، وكانت فترة مرض الفنان محمود ياسين من أسوأ الفترات التي مرت على شهيرة، ولكنها كانت دائمًا ما تعبر عن مشاعرها تجاه زوجها وتدافع عنه ضد كافة الشائعات التي كانت تتحدث عنه، وكانت تؤكد على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" دومًا عن حبها لزوجها.

عائلة كبيرة
أثمرت زيجة شهيرة ومحمود ياسين عن رانيا التي ولدت فى مارس عام 1972 والتي سارت على نهج والدها ووالدتها، وأصبحت ممثلة، ثم تزوجت من الفنان محمد رياض، وعمرو محمود ياسين الذي ولد فى مارس 1978 والذي أصبح فيما بعد سيناريست وكاتبا وممثلا وهو متزوج من الإعلامية آيات أباظة.

رحيل الحبيب
في أكتوبر من عام رحل النجم محمود ياسين بعد صراع 8 سنوات مع المرض وعن عمر يناهر 79 عاما، وبعد رحيله نعت الفنانة شهيرة زوجها وحبيبها بكلمات مؤثرة حيث قالت: "رحل حبيب عمري خلاص".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.