"أمن الجيزة" تلجأ لـ5 طرق لتحديد هوية المتهمين بالسطو على "بنزينة" كفر الجبل

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تكثف الإدارة العامة لمباحث الجيزة، تحرياتها لكشف هوية المتهمين، بالسطو المسلح على محطة بنزين، بمنطقة كفر الجبل بالهرم، وتهديد العاملين بها، والاستيلاء على مبلغ 350 ألف جنيه.

ولجأ فريق البحث الجنائى، الذى يتولى إجراء التحريات فى الحادث، إلى 5 طرق ووسائل، لتحديد هوية الجناة نذكرها فى النقاط التالية..

- يفحص رجال المباحث كاميرات المراقبة، الخاصة بمحطة البنزين التى تعرضت للسطو المسلح، بالإضافة إلى كاميرات المراقبة الخاصة بالمنشآت المحيطة بالمحطة، لتحديد خط سير هروب المتهمين.

- تقرير المعمل الجنائى، الذى يعده خبراء الأدلة الجنائية، بعد معاينة الخزنة التى تعرضت للسرقة، ينتظره رجال المباحث، لتحديد هوية المتهمين، من خلال البصمات التى تم رفعها من مكان الحادث، وسيكون بمثابة طرف الخيط الذى يساهم فى كشف هوية مرتكبى الجريمة.

- يجرى ضباط مباحث قسم شرطة الهرم، عملية فحص للمسجلين خطر، والمتهمين السابق تورطهم فى قضايا سطو مسلح، وسرقة بالإكراه، فى محاولة لكشف هوية الجناة، أول الوصول لمعلومات تكشف شخصيتهم.

- السيارة التى استخدمها الجناة فى ارتكاب الجريمة، قد تكون بمثابة الخيط الذى يؤدى إلى كشف غموض الحادث، حيث التقطت كاميرات المراقبة أوصاف السيارة، التى تحمل لوحات معدنية جارى تحديدها، للتوصل لهوية مالكها، وبيان كونها مسروقة من عدمه.

- يفحص رجال المباحث بقسم شرطة الهرم، العاملين الحاليين بالمحطة التى تعرضت للسطو، بالإضافة إلى فحص العمال السابقين بالمحطة، والكشف الجنائى عليهم، للتأكد من علاقة أحدهم بالجناة من عدمه.

أحداث الواقعة كشف عنها بلاغ، تلقاه قسم شرطة الهرم، يفيد تعرض محطة بنزين بمنطقة كفر الجبل، للسرقة بالإكراه على يد مسلحين.

فانتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وبسؤال العاملين بمحطة البنزين، ذكروا أن 3 مسلحين، هددوهم بالأسلحة، وأجبروهم على فتح الخزنة الخاصة بالمحطة، واستولوا على مبلغ 350 ألف جنيه، وفروا هاربين، وحرر محضر بالواقعة، ويكثف رجال المباحث إجراء التحريات للقبض على المتهمين، وأخطرت النيابة للتحقيق.

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق