سرقتني وهربت ومكنش قصدي أموتها.. اعترافات قاتل زوجته العرفي في القناطر

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
" مكنش قصدى اموتها رغم اللى عملتوا فيا .. بس الشيطان سيطر عليا لما تشاجرنا مع بعض " بهذه الكلمات بدأ المتهم بقتل زوجته بالقناطر الخيرية".

وقال المتهم تعرفت على المجنى عليها منذ فترة واتفقنا على الزواج عرفيا وبالفعل تزوجنا وعشنا مع بعض وفى يوم لقيت مراتى سرقتنى وهربت وعندما رجعت الى المنزل اتفقنا على الخروج الى منطقة الكورنش من اجل انهاء الخلافات.

وتابع المتهم اثناء تواجدنا على الكورنيش حدثت بيننا مشادة تحولت الى مشاجرة فلم ادرى بنفسى الا وانها اطعنها فى فخذها ولكن خفت من الفضحية فحملتها داخل توك توك وذهبت بها الى المنزل وتركتها.

وامرت النيابة بحبس المتهم 4 ايام على ذمة التحقيق والتحفظ على الجثة داخل المستشفى وندب الطب الشرعي لمناظرة الجثة وتحديد سبب الوفاة والصفة التشريحية والتصريح بالدفن عقب ذلك.

تلقى اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية قد تلقى اشارة من مستشفى القناطر بوصول "ف. ا. س." 30 سنة ربة منزل، مصابة بطعنة نافذة في الفخذ.

وتبين من تحريات اللواء هشام سليم مدير أمن القليوبية أن وراء ارتكاب الواقعة زوجها العرفي ويدعى "ح. ص." عاطل تشاجر معها بسبب خلافات عائلية واتهامه لها بسرقته بعد زوجه منها عرفيا وهروبها، فاستدرجها إلى منطقة كورنيش النيل بالقناطر ونشبت بينهما مشاجره وطعنها بالسكين.

وكشفت التحريات، أن المتهم عقب ارتكاب جريمته حمل المجني عليها داخل توك توك وذهب به لمنزلها وألقاها داخل المنزل وفر هاربا وعندما علم الأهالي بالواقعة اصطحبوها للمستشفى وخلال محاولة إسعافها لقيت مصرعها وتم التحفظ على الجثة لعرضها على الطب الشرعي وضبط الزوج، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق