وزير الكهرباء يلتقى سفيرة فنلندا لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين البلدين

وزير الكهرباء يلتقى سفيرة فنلندا لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين البلدين
وزير الكهرباء يلتقى سفيرة فنلندا لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين البلدين

التقى الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة بلوراكانسيكاس سفيرة فنلندا لدى مصر، وكيمو لاكسينون مستشار وخبير تجارى بسفارة فنلندا بالقاهرة، وذلك لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون بين مصر ممثلة فى قطاع الكهرباء والطاقة وعدد من الشركات الفنلندية المتخصصة فى مجال الكهرباء.

وأشاد شاكر بالتعاون القائم مع الشركات الفنلندية موضحاً أنها شريك موثوق به ولها دور كبير فى المساهمة فى مشروعات قطاع الكهرباء، مؤكدا أن قطاع الكهرباء يعمل الآن على تدعيم وتطوير شبكات النقل والتوزيع مما يساعد على تحسين جودة الخدمة المقدمة للمواطن حيث يجرى حاليا مشروعات لرفع كفاءة شبكات نقل وتوزيع الكهرباء.

أكد الوزير على اهتمام الوزارة بالحفاظ على البيئة وذلك من خلال رفع كفاءة وحدات الإنتاج والاعتماد على وحدات الإنتاج ذات كفاءة عالية والتوسع فى مشروعات الطاقة المتجددة،

وأشار شاكر إلى استراتيجية القطاع للتوسع فى مشروعات الطاقة المتجددة وتشجيع القطاع الخاص للاستثمار فى هذا المجال وزيادة مساهمة نسبة الطاقة المتجددة فى مزيج الطاقة الكهربائية، والاهتمام الذى يوليه قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لتنويع مصادر إنتاج الطاقة الكهربائية والاستفادة من ثروات مصر الطبيعية وبخاصة مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة ومن بينها انتاج واستخدام وتصدير الهيدروجين الاخضر تمشيا مع التوجه العالمى فى هذا المجال.

وأشار الوزير إلى اتفاق نوايا الذى تم مع إحدى الشركات للبدء فى المناقشات والدراسات لتنفيذ مشروع تجريبى لإنتاج الهيدروجين الاخضر فى مصر كخطوة اولى نحو التوسع فى هذا المجال وصولا الى امكانية التصدير باعتبارها من كبرى الشركات العالمية ذات الخبرات الكبيرة فى مجال الطاقة النظيفة على مستوى العالم سيتم تحديث استراتيجية الطاقة 2035 لتشمل الهيدروجين الأخضر كمصدر للطاقة.

وأبدى دكتور شاكر ترحيبه بالتعاون مع الشركات الفنلندية فى مشروعات الطاقة المتجددة التى تعد مصدراً من مصادر بدائل الطاقة وخاصة طاقة الرياح والشمس وكذلك تحسين كفاءة الطاقة.

وأشادت سفيرة فنلندا بالقاهرة بالعلاقات المتميزة التى تربط بين البلدين مؤكداً على ضرورة دعم وتعزيز تلك العلاقات، كما أشادت بالإصلاحات التى أجرتها الحكومة المصرية فى قطاع الطاقة والتى فتحت الباب أمام استثمارات القطاع الخاص، وساعدت فى جذب عدد من المستثمرين والممولين كما اشادت بالمشروعات التى نجح قطاع الكهرباء فى إنجازها فى كافة المجالات وخاصة فى مجال الطاقات المتجددة ومنها مجمع الطاقة الشمسية فى بنبان.

وأعربت السفيرة عن رغبة بلادها وعدد من الشركات الفنلندية فى الاستثمار فى مصر والمساهمة فى مشروعات الطاقة المتجددة وإمكانية الاستثمار فى مجال طاقة رياح ـ الطاقة الشمسية، وتحسين كفاءة الطاقة، وغيرها من المشروعات الأخرى، وتقديم حلول طاقة ذكية فعالة وموثوقة من حيث التكلفة، وتعزيز التعاون مع قطاع الكهرباء فى مختلف مجالات الكهرباء وخاصة فى مجال الطاقة المتجددة من شمس ورياح، وتحسين كفاءة الطاقة وتطوير واستخدام الطاقات المتجددة فى تحلية المياه.

وجدير بالذكر ان الجانب الفنلندى قد قام بتوريد وحدات ديزل،و توريد أجهزة وقاية وتوريد وتركيب كابلات وتوريد محولات قوى للجهد العالى والفائق لعدد من مشروعات الكهرباء فى مصر.

وفى نهاية اللقاء أكد الجانبين على تعزيز التعاون وتبادل الخبرات فى كافة المجالات، وجذب وتشجيع الاستثمار على أرض مصر وخاصة مشاركة القطاع الخاص فى المشروعات المختلفة فى قطاع الكهرباء.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.