أخبار عاجلة

النائب حازم الجندى يتقدم باقتراح بشأن تطبيق "الجنيه الإلكترونى" لحل مشكلات الدفع غير النقدى

النائب حازم الجندى يتقدم باقتراح بشأن تطبيق "الجنيه الإلكترونى" لحل مشكلات الدفع غير النقدى
النائب حازم الجندى يتقدم باقتراح بشأن تطبيق "الجنيه الإلكترونى" لحل مشكلات الدفع غير النقدى
تقدم المهندس حازم الجندي، عضو مجلس الشيوخ، ومساعد رئيس حزب الوفد للتخطيط الاستراتيجي، باقتراح برغبة موجه إلى كلا من رئيس مجلس الوزراء، ووزيري المالية والاتصالات، بشأن تطبيق "الجنيه الإلكتروني" لحل مشكلات الدفع غير النقدي وتيسير إنجاز الخدمات للمواطنين.

 

وأشار الجندي، في الاقتراح المقدم منه، إلى أن الدولة المصرية تبذل جهودا كبيرة في إطار خطة تطبيق التحول الرقمي في كل مؤسسات وقطاعات الدولة، لمواكبة التطور التكنولوجي الذي يشهده العالم، وفى إطار ذلك تسعى الدولة إلى ميكنة الخدمات الحكومية المقدمة إلى المواطنين وتقديمها إلكترونيا للمواطنين، كما أن هناك قانون تنظيم استخدام وسائل الدفع غير النقدي الصادر بالقانون رقم 18 لسنة 2019، والذي تنص المادة رقم (٤) منه على أن تلتزم سلطات وأجهزة الدولة والأشخاص الاعتبارية والمنشآت التى تقدم خدمات عامة للجمهور أو تدير مرافق عامة بإتاحة وسائل قبول للدفع غير النقدي للمتعاملين معها فى جميع منافذ تحصيل مقابل الخدمة دون تكلفة إضافية، كما يلزم بتيسير تقديم هذه الخدمات وسدادها إلكترونيا، ويجيز تقديم تحفيزات إيجابية للمواطنين.

 

ولفت إلى أن هناك معوقات وعقبات تواجه المواطنين خاصة هؤلاء الذين ليس لديهم بطاقات بنكية "فيزا" للسداد من خلالها، وهناك عدد كبير من المواطنين لا يحملون "فيزا" ويتعرضون لمعاناة شديدة لإنجاز خداماتهم في المصالح الحكومية، حيث يتوجهون إلى الأماكن والجهات الحكومية ويُطلب منهم الدفع بالفيزا، وهو ما يعرض المواطن الذي ليس لديه فيزا للاستغلال من قبل أشخاص يجلسون أمام وخارج هذه المصالح والأماكن الحكومية، حيث يقومون بتأجير فيزا للمواطن للسداد من خلالها مقابل دفعه مبالغ تصل إلى 50 جنيها على المواطن الواحد، وذلك يحدث أمام إدارات المرور وغيرها، وهو ما يؤدي لاستنزاف جيوب المواطنين.

 

وتابع: كما أن ذلك لا يساعد على تحقيق الرقمنة وتوفير الخدمات الرقمية للمواطنين، بل يتسبب في معاناة لهم، مما يستوجب تدخل الحكومة باتخاذ إجراءات من شأنها التيسير على المواطن ليقوم بالسداد غير النقدي بنفسه ودون معاناة لسبب أنه لا يحمل فيزا.

 

وأكد أنه في حالة تفعيل الجنيه الإلكتروني، لن يكون هناك حاجة لزيارة أماكن الجهات الحكومية لإنجاز الأعمال أو سداد المستحقات، كل ما يحتاجه المواطن هو هاتفه الذكي مع تطبيق خاص بالجنيه الإلكتروني، مما سيؤدى إلى التخلص من طرق الدفع القديمة، وتكون كافة المدفوعات دون نقود أو تلامس، كما توفر هذه المنظومة للمتعاملين تجربة دفع آمنة وسهلة تُمكنهم من سداد رسوم الخدمات الحكومية.

 

وعدد عضو مجلس الشيوخ، مزايا الجنية الالكتروني، قائلا: يوفر هذا التطبيق الذكي مزايا تسهل معاملات الدفع عبر الهاتف المتحرك من خلال استخدام كلمة مرور لمرة واحدة أو ميزة التحقق بخطوتين، لتوفير مستويات غير مسبوقة من الأمان، لتتيح إنجاز المعاملات دون الحاجة إلى الكشف عن بيانات الحساب البنكي أو حساب المواطن من الجنيه الإلكتروني، كما يتيح هذا التطبيق سداد المدفوعات من خلال ثلاث طرق هي الدفع عبر أجهزة نقاط البيع، الدفع إلكترونياً باستخدام التطبيق، أو الدفع إلكترونياً باستخدام بطاقة الجنيه الإلكتروني.

 

واضاف أن إصدار بطاقة الجنيه الإلكتروني، سيكون بمثابة بطاقة ائتمانية تمكن المواطن من الدفع عبر الإنترنت، وكذلك انخفاض التكلفة وثبات رسوم الخدمة، كما يعمل هذا النظام على إنجاز المعاملات والخدمات بسلاسة أكبر وتسهيل عملية تحصيل رسوم الخدمات الحكومية وغير الحكومية عبر نظام دفع متكامل للبطاقات المدفوعة مسبقاً والبطاقات الائتمانية، ونقاط البيع والتحصيل الإلكترونية، والدفع عبر الإنترنت، والتحويل أو الاقتطاع المباشر من الحسابات البنكية، والدفع عبر الهاتف الذكي أو الأكشاك الإلكترونية أو المحفظة الإلكترونية الافتراضية، وهو ما يقلل من ذهاب المواطنين إلى المصالح والمؤسسات الحكومية، ويساعد في تفعيل وتطبيق منظومة مصر الرقمية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

السابق الجريدة الرسمية تنشر قرار تكليف خريجى الجامعات لأداء الخدمة العامة
التالى مترو الأنفاق يهنئ رجال الشرطة المصرية بعيد الشرطة