"الضوة" يرد على منتقدي مادتين تتعلق بسحب الثقة من نقيب ومجلس المحامين بالقانون الجديد

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قال أبو بكر الضوة، الأمين العام المساعد لنقابة المحامين، إن المعارضين لتعديلات قانون المحاماة خاصة بما ورد في المادتين ١٢٨و ١٢٩ المتعلقين بسحب الثقة من النقيب أو مجلس النقابة أو الدعوة لجمعية عمومية غير عادية، ويدعون أنهما يتضمنان على شروط تعجيزية تكاد تكون مستحيلة لتطبيقهما، وهذا غير صحيح.

«الضوة»: قانون نقابة المحامين ليس مفصلا لخدمة سامح عاشور

وأضاف «الضوة» لـ« » أن جدول المحامين عندما وضع قانون ١٧، كان يشمل ما يزيد عن ٢٠ ألف عضو، وكان النقيب يفوز بـ٤ آلاف صوت، لكن الآن أصبح يزيد عن ٦٠٠ ألف محام، وفوز النقيب يتطلب أكثر من ٢٠ ألف عضو، وبالتالي ليس من المنطقي أن ينتخب من ٢٠ ألف محام، وتسحب منه الثقة بألف عضو فقط، مؤكدًا أن هاتين المادتين راعتا مبدأ النسبة والتناسب واشترطت حضور عشر الجمعية العمومية، لإمكانية سحب الثقة من النقيب أو مجلس النقابة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق