تواضروس: ندرس الوحدة مع الكنائس الأخرى.. وهذا موقف إيبارشية المنيا

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
قال قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية: إن كل الكنائس المسيحية حول العالم تريد الوحدة، مشيرا إلى أن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ليست وحدها التي تريد الوحدة.

وأوضح البابا تواضروس الثاني، أن الوحدة بين الكنائس قائمة على وحدة الإيمان، مشيرا إلى أنه حتى الآن ما زالت المناقشات قائمة ولم تنتهي إلى قرار بعد.

ولم يستبعد البابا تواضروس سيامة أسقف للبحث العلمي، خلفا للأنبا غرغريوس، شرط أن يكون على نفس مستوى أسقف التعليم السابق، نافيا أن يكون المجمع المقدس قد ناقش فكرة توحيد الأعياد، مؤكدا أن جميعها مناقشات فردية.

وأشار البابا تواضروس إلى أن الكنيسة أرجأت تجليس الأنبا مكاريوس، لحين التوصّل إلى الشكل الأمثل للخدمة في إيبارشية المنيا وأبو قرقاص.

وأكد البابا تواضروس أن ليس كل ما يتخذ من قرارات يصلح للإعلان عنه، مشيرا إلى أن أساقفة وكهنة الكنيسة يخدمون بضمير صالح.

وكان قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، قد ألقى العظة الأسبوعية من الكنيسة المرقسية بالإسكندرية، وحرص البابا تواضروس الثاني على تكريم المتفوقين من أبناء الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في والفنية، والجامعات.

وتحدث البابا تواضروس خلال كلمته عن العذراء مريم، كمنوذج خدمة ناجح، وذلك بمناسبة انتصاف مدة صوم السيدة العذراء مريم، والذي بدأ في السابع من أغسطس الجاري.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق